إبحث في المقالات

النشرة الجوية الموسمية لبلاد الشام

خريف يميل للبرودة احيانا وتحسن الاداء المطري مع بداية فصل الشتاء

 

ملاحظة: يمنع منعاً باتاً نقل هذه المعلومات والبيانات والنشرة الجوية ونشرها على وسائل التواصل الاجتماعي وغيرها و/أو التصرف بها بأي شكل من الأشكال دون أخذ الموافقة المسبقة والخطية من طقس العرب وذلك تحت طائلة المُساءلة القانونية.

 

طقس العرب – يقدم لكم طقس العرب النشرة الجوية الموسمية المتوقعة خلال الأشهر تشرين ثاني وكانون أول وكانون ثاني (11-12-1) لعام 2022/2023

إصدار تشرين أول 2022.

يعتمد إصدار هذه التوقعات على دراسة سلوك الحرارة والضغط الجوي في النصف الشمالي من الكرة الأرضية، ويشمل ذلك الغلاف الجوي والمسطحات المائية الكبرى، ودمج تلك التوقعات مع مراكز الرصد العالمية، للخروج بأعلى دقة توقعات ممكنة.

 

وطور خبراء طقس العرب في قسم البحث العلمي والتطوير، طرق علمية تعتبر الأولى من نوعها على مستوى الوطن العربي والعالم، اذ تعتمد على الذكاء الاصطناعي في توقعات الأشهر المقبلة، وذلك عن طريق تطوير خوارزميات ومعادلات رياضية معقدة لكشف سلوك الغلاف الجوي وتصحيح التوقعات الجوية بعيدة المدى.

 

وبخلاف النشرة الجوية اليومية، تركز هذه النشرات على سرد حالة الطقس العامة خلال شهر، حيث يكون الهدف منها معرفة انحراف كميات الأمطار ودرجات الحرارة عن معدلاتها العامة. وينشغل العديد من عُلماء الأرصاد في العالم بمحاولة فك لغز إحراز توقعات فصلية دقيقة عبر إجراء العديد من الأبحاث في هذا الصدد والذي يُشارك فريق طقس العرب في جزءٍ منها.

 

وتكمن الفائدة المرجوة من النشرات الفصلية، في مساعدة مختلف القطاعات في التخطيط المُبكر لفصل الخريف والشتاء على حد سواء ولا سيما القطاع الزراعي الذي يبني مخططاته الزراعية على هذه المؤشرات التي تساعد أحيانًا على جني وتحقيق الأرباح عبر استغلال هذه المعلومات، إضافة إلى العديد من القطاعات الأخرى التي تستفيد من هذه التوقعات، مثل القطاعات التجارية، قطاع الملبوسات، قطاع الطاقة وغيرها.

 

 

الوضع العام

  1. موسم مطري أقل/أضعف من المعتاد في شهري تشرين ثاني وكانون أول حيث سيتأثر قطاعي الزراعة والسدود سلبا بذلك الامر.
  2. تحسن تدريجي في الأداء المطري وفرص الامطار نهاية العام وخلال كانون ثاني 2023.
  3. انخفاض فاتورة الطاقة لأغراض التدفئة عن المستويات المعتادة لها في شهري 11 و12.
  4. أجواء أدفئ قليلا من المعتاد في شمال سوريا وجنوب شرق الأردن.
  5. ظروف جوية جيدة لمشاريع الطاقة المتجددة نظرا لقلة عدد الحالات الجوية الماطرة الرئيسية/الهامة.
  6. درجات حرارة ستكون قريبة من المعدلات العامة خلال الأشهر القادمة.

 

 

الخرائط الجوية

توقعات الامطار

 

توقعات درجات الحرارة

 

توزيع الانظمة الجوية

 

اهم الظواهر الجوية المتوقعة

 

التوقعات الخاصة بكل شهر

الشهر الأول (تشرين ثاني 2022)

  • الامطار: أقل من المعدل على شمال وغرب سوريا ولبنان وفلسطين وشمال ووسط الأردن وحول المعدل في بقية المناطق.
  • الحرارة: أعلى من المعدل في مناطق البادية وحول المعدل في بقية المناطق.
  • الوصف
    • من المتوقع ان تتأثر بعض المناطق القطبية بما في ذلك جزيرة جرينلاند، بمرتفعات جوية، بالتزامن مع ضعف المنخفض الجوي الايسلندي، وسيطرة مرتفعات جوية جنوب شرق القارة الأوروبية وشمال الجزيرة العربية وصولا الى إيران.
    • الأمر الذي يؤذي الى وقوع منطقة بلاد الشام على أطراف الحالات الجوية المؤثرة (المنخفضات الجوية والامطار)، وتركزها على وسط وغرب البحر الأبيض المتوسط.
    • وبالرغم من توقع هطول الامطار المتفرقة على فترات متباعدة، سينتهي هذا الشهر بكميات أمطار أقل من المعتاد خاصة في الساحل السوري ولبنان، وأجزاء من فلسطين والأردن لذا سيكون الأداء المطري دون المستوى المأمول حيث سيتأثر قطاع الزراعة والسدود سلبا بهذا الأمر،
    • ونظرا لقلة عدد الحالات الماطرة المؤثرة على المنطقة، فسيكون هذا الشهر جيدا لقطاع الطاقة المتجددة التي تعتمد على طاقة الشمس.
    • الا أن ونظرا لتوقع وصول بعض الأحواض الجوية الباردة بين الحين والآخر نحو مصر وشرق البحر الأبيض المتوسط، ستعمل على تحسن فرص الامطار في مناطق البادية عن طريق تأثرها بأحوال جوية غير مستقرة وتكاثر السحب الركامية وهطول زخات الامطار بمشيئة الله.
    • كما يتوقع ان ينتهي هذا الشهر بدرجات حرارة قريبة من المعدلات العامة في معظم المناطق والمدن الرئيسية، وسيكون الطقس خريفيا لطيفا اثناء النهار وباردا نسبيا في الليل حيث الحاجة لارتداء المعطف او الملابس الدافئة مع ساعات الليل والصباح.

 

 

الشهر الثاني (كانون أول 2022)

  • الامطار: أقل من المعدل على شمال وغرب سوريا ولبنان وفلسطين وشمال ووسط الأردن وحول المعدل في بقية المناطق.
  • الحرارة: أعلى من المعدل في شمال سوريا وبادية الأردن وحول المعدل في بقية المناطق.
  • الوصف
    • يتوقع ان يتزايد تأثير المنخفضات الجوية على وسط وغرب البحر الأبيض المتوسط بالتزامن مع سيطرة المرتفعات الجوية على القطب الشمالي والجزر البريطانية مع استمرار ضعف المنخفض الايسلندي.
    • لذا، يتوقع ان تبقى عدد الحالات الجوية المؤثرة أقل من المعتاد في منطقة بلاد الشام أو ستقع غالبا على أطراف الحالات الجوية التي تؤثر بشكل رئيسي على وسط المتوسط وما حولها لاسيما تونس والجزائر وليبيا.
    • كما يحتمل وصول/امتداد بعض الاحواض الجوية العلوية نحو شمال مصر وشرق البحر الأبيض المتوسط، وبالتالي يتوقع ان يستجيب منخفض البحر الأحمر لذلك على شكل أحوال جوية غير مستقرة يكون تأثيرها أفضل جنوب وشرق بلاد الشام بخاصة المناطق الصحراوية.
    • ونظرا لقلة عدد الحالات الماطرة المؤثرة على المنطقة، فسيكون هذا الشهر جيدا نسبيا أيضا لقطاع الطاقة المتجددة التي تعتمد على طاقة الشمس.
    • كما سيبقى الأداء المطري دون المستوى المأمول حيث سيتأثر قطاع الزراعة والسدود سلبا بهذا الأمر خاصة في المناطق الواقعة في الساحل السوري ولبنان وأجزاء من فلسطين وشمال ووسط الأردن.
    • كما يتوقع ان ينتهي هذا الشهر بدرجات حرارة قريبة من المعدلات العامة في معظم المناطق والمدن الرئيسية.

 

 

الشهر الثالث (كانون ثاني 2023)

  • الامطار: أقل من المعدل على شمال وغرب سوريا ولبنان وفلسطين وشمال ووسط الأردن وحول المعدل في بقية المناطق.
  • الحرارة: حول المعدل.
  • الوصف
    • يتوقع خلال هذا الشهر ان ينخفض الضغط الجوي على جزيرة جرينلاند وكندا، بالتزامن مع سيطرة مرتفعات جوية على الجزر البريطانية وايسلندا وشمال ووسط القارة الأوروبية.
    • ويؤدي ذلك الى اندفاع سلسلة من المنخفضات الجوية الباردة نحو وسط وغرب البحر الأبيض المتوسط، وبشكل أضعف أو أقل تواترا نحو شمال الجزيرة العربية وأجزاء من بلاد الشام.
    • ومن المتوقع ان يتحسن الأداء المطري نسبيا خلال هذا الشهر، مع الإشارة الى بقاء كميات الامطار أقل من المعتاد نسبة لشهر كانون ثاني لاسيما في الأجزاء الغربية من بلاد الشام والتي تشمل الساحل السوري ولبنان وفلسطين وغرب الأردن.
    • وستحظى مناطق البادية في بلاد الشام وجنوب الاردن بكميات أمطار قريبة من المعدلات الاعتيادية نسبة لهذه الفترة من السنة.
    • أما عن درجات الحرارة، فسينتهي هذا الشهر بدرجات حرارة قريبة من المعدلات العامة في معظم المدن والمناطق الرئيسية، مع الإشارة الى ارتفاع فرص حدوث الصقيع في الجبال العالية ومناطق البادية والسهول الشرقية.

 

 

الوضع المناخي

سيتم نشره حال توفره

 

 

ملاحظة: يمنع منعاً باتاً نقل هذه المعلومات والبيانات والنشرة الجوية ونشرها على وسائل التواصل الاجتماعي وغيرها و/أو التصرف بها بأي شكل من الأشكال دون أخذ الموافقة المسبقة والخطية من طقس العرب وذلك تحت طائلة المُساءلة القانونية.

 

 

والله أعلم

 

 

 

ArabiaWeather

* بإمكانك مشاهدة النشرات الشهرية والموسمية كاملةً عبر الباقة المميزة

الإشتراك في الباقة المميزة