إخفاء الإعلان

خدمات الحج والحجاج

قناة القرآن الكريم

  1. ميقات ذو الحليفة: هو ميقات أهل المدينة ومن جاء في طريقهم، ويسمى اليوم (أبيار علي) ويبعد 450 كم عن مكة
  2. ميقات الجحفة: هو ميقات أهل الشام ومصر والمغرب ومن جاء في طريقهم، ويقع بالقرب من مدينة رابغ، ويبعد 183 كم عن مكة.
  3. ميقات قرن المنازل: هو ميقات أهل نجد ومن جاء في طريقهم، ويسمى الآن بالسيل الكبير ويبعد 75 كم عن مكة
  4. يَلملم: يقع على بعد 120 كيلو مترا جنوب المسجد الحرام، وهو ميقات أهل اليمن وجنوب المملكة
  5. ذات عرق: ميقات أهل العراق ومن جاء عن طريقهم ويسمى الآن بالضريبة، ويبعد عن مكة 94 كم.

ومن كان أقرب إلى مكة من هذه المواقيت فعليه أن يُحرم من مكانه، أما أهل مكة فيُحرمون من مكة للحج، أما بالعمرة فيحرمون من الحل ( خارج حدود الحرم).

    قال تعالى: "الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَّعْلُومَاتٌ ۚ فَمَن فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلَا رَفَثَ وَلَا فُسُوقَ وَلَا جِدَالَ فِي الْحَجِّ ۗ وَمَا تَفْعَلُوا مِنْ خَيْرٍ يَعْلَمْهُ اللَّهُ ۗ وَتَزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَىٰ ۚ وَاتَّقُونِ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ"

  1. ينبغي على العبد أن يؤدي شعائر الحج على سبيل التعظيم والإجلال والمحبة والخضوع لله رب العالمين، فيؤديها بسكينة ووقار واتباعًا لسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم .
  2. ينبغي أن ينشغل خلال هذه المشاعر العظيمة بالذكر والتكبير والتسبيح والحمد والاستغفار؛ لأنه في عبادة منذ أن شرع بالإحرام حتى يحل منه.
  3. يجب على الحاج وغيره أن يحافظ على ما أوجبه الله عليه من الصلاة جماعة في أوقاتها والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .
  4. ينبغي أن يحرص على نفع المسلمين والإحسان إليهم بالإرشاد والمعونة عند الحاجة وأن يرحم ضعيفهم خصوصا في مواضع الرحمة، مثل: مواضع الزحام ونحوها فإن رحمة الخلق جالبة لرحمة الخالق.
  5. الحرص على تجنب الرفث والفسوق والعصيان والجدال لغير نصرة الحق، أما الجدال من أجل نصرة الحق فهذا واجب في موضعه. كما أن على الحاج تجنب الاعتداء على الخلق وإيذاءهم، فيتجنب الغيبة والنميمة والسب والشتم والضرب والنظر إلى النساء الأجنبيات عنه، فذلك كله حرام في الإحرام.
  6. كما يجب أن يتجنب الحاج ما يحدثه كثير من الناس من الكلام الذي لا يليق بالمشاعر كقول بعضهم إذا رمى الجمرات رمينا الشيطان وربما شتم المشعر أو ضربه بنعل ونحوه مما ينافي الخضوع والعبادة ويناقض المقصود برمي الجمار وهو إقامة ذكر الله عز وجل .

الإكثار من ذكر الله عز وجل من أفضل الدعاء يوم عرفة، فقد قال النبي عليه الصلاة والسلام: (خير الدعاء دعاء يوم عرفة، وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلي: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير).

وهناك أدعية أخرى يمكن الرجوع إليها في كتب الحديث والفقه، ولكن المهم أن يكون الإنسان حاضر القلب عند الدعاء والذكر، مستحضراً عجزه وفقره إلى الله تبارك وتعالى، محسناً الظن بالله فإن الله تعالى يقول: "وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ".

وينبغي أن يكون في حال دعائه مستقبلاً القبلة، وأن يكون رافعاً يديه، وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه وقف عند الصخرات وقال: (وقفت هاهنا، وعرفة كلها موقف).

ولا ينبغي للإنسان أن يكلف نفسه الذهاب إلى الموقف الذي وقف فيه الرسول صلى الله عليه وسلم مع شدة الحر، وبعد المسافة، واختلاف الأماكن، فربما يلحقه العطش والتعب، وربما يضيع عن مكانه فيكون في ذلك عليه ضرر، فالنبي عليه الصلاة والسلام قال: (عرفة كلها موقف) وكأنه صلى الله عليه وسلم يشير بهذا القول إلى أنه ينبغي للإنسان أن يقف بمكانه إذا كان يحصل عليه تعب ومشقة في الذهاب إلى الموقف الذي وقف فيه النبي صلى الله عليه وسلم.

الخروج من البيت بنية الحج
الإحرام من الميقات
طواف القدوم
السعي بين الصفا والمروة
المبيت في منى
التوجه إلى عرفات يوم عرفة
المبيت في مزدلفة
التوجه لمنى لرمي جمرة العقبة
ذبح الهدي
الحلق والتقصير
طواف الإفاضة
رمي الجمرات
طواف الوداع

أولا : يوم الثامن من ذي الحجة ( يوم التروية )

تبدأ في هذا اليوم أعمال الحج، فيُحرم الحاج المتمتع ضحىً بالحج، فيفعل ما فعله قبل إحرامه بالعمرة من الغسل والتطيب والصلاة ثم يُحرم من مكانه.
ويخرج الحجيج جميعًا إلى مِنى قبل الظهر ويُصّلون الظهر والعصر والمغرب والعشاء كل صلاة بوقتها دون جمع، مع قَصر الصلاة الرباعية إلى ركعتين، ويبيتون ليلة التاسع من ذي الحجة في مِنى ويصلون الفجر فيها.

ثانياً : يوم التاسع من ذي الحجة ( يوم عرفة )

وهو يوم الوقوف بعرفة، وهو ركن من أركان الحج لا يصح إلا به، حيث تتوافد جموع الحجيج إلى صعيد عرفات ويقفون في عرفات من شروق الشمس حتى غروبها، ويشغل الحجيج أوقاتهم بالتلبية والتهليل والتكبير ويتوجهون إلى الله خاشعين متضرعين بالدعاء، فإذا دخل وقت الظهر خطب بهم الإمام ثم صلى بهم الظهر والعصر جمعًا وقصرًا وعند غروب الشمس تسير قوافل الحجيج نحو مزدلفة ليُصلوا بها المغرب والعشاء جمعًا وقصرًا فور وصولهم، ويبيتون ليلتهم هناك ذاكرين الله تعالى وشاكرين فضله وإحسانه .

ثالثاً : يوم العاشر من ذي الحجة ( يوم النحر )

مع فجر يوم العيد وبعد أن يصلي الحجيج الفجر بمزدلفة وقبل طلوع الشمس يتجه الحجيج إلى مِنى، وأثناء مسيرهم يلتقطون سبع حصيات لرمي جمرة العقبة ويأخذ الباقي معه إلى مِنى ثم يتجه إلى مكة ليطوف طواف الإفاضة بسبعة أشواط إن كان متمتعًا، وإذا لم يكن قد سعى من قبل مع طواف القدوم لمن كان قارنًا أو مفردًا. ولا حرج في تأخير طواف الإفاضة إلى ما بعد أيام مِنى والنزول إلى مكة بعد الفراغ من رمي الجمرات، وبعد طواف الإفاضة في يوم النحر يعود الحجاج إلى مِنى للمبيت بها ليالي وأيام التشريق الثلاثة أو للمبيت ليلتين لمن أراد التعجل .

رابعاً : أول أيام التشريق

يرمي الحجاج الجمرات الثلاث في هذا اليوم، وفي السُنة أن يبدأ بالصغرى ثم الوسطى ثم الكبرى، ويرمي كل واحدة بسبع حصيات ويقول عند كل واحدة (بسم الله والله أكبر، رغمًا للشيطان وحزبه وإرضاءً للرحمن) ويدعو عند كل جمرة ما عدا جمرة العقبة الكبرى .

خامساً ثاني أيام التشريق

بجب على الحاج أن يفعل ما فعله في اليوم السابق من رمي للجمرات بنفس الترتيب والخطوات ، ثم ينفر الحجيج المتعجلون إلى مكة ليطوفون طواف الوداع .

سادساً : ثالث أيام التشريق

يرمي الحجاج المتأخرون الجمرات كما فعلوا في الأيام السابقة .

سابعاً : طواف الوداع

بعد الخروج من مِنى، يتجه الحجاج إلى مكة المكرمة للطواف حول البيت العتيق، ليكون هذا طواف الوداع وآخر العهد ببيت الله الحرام وهو آخر واجبات الحج، ويجب على الحاج أن يؤديه قبل سفره مباشرةً عائداً إلى بلده.

أولا : إرشادات خاصة بالطقس

  1. استخدام المظلة الواقية من الشمس والمطر ضروري لسلامتك
  2. التعرض لأشعة الشمس المباشرة قد يتسبب بإصابتك بضربات الشمس
  3. ابق في خيمتك في حال حدوث رياح قوية أو أمطار
  4. كن مستعدأ دائما للإخلاء عند حدوث أي حدث
  5. وفي حال صدور تعليمات بالإخلاء فعليك الإلتزام للأمر فوراً
  6. تجنب الوقوف عند أعمدة خطوط الكهرباء في حال العواصف الرعدية و هبوب الرياح الشديدة.

ثانياً : الإرشادات العامة

  1. إرتداء الكممات الوقائية على الانف والفم لمنع إلتقاط وانتشار الأمراض
  2. إستخدام الطرق المخصصة للمشاة
  3. عدم إشعال النيران إلا في المواقع المخصصة لذلك
  4. الإلتزام بعدم التدخين داخل المخيم
  5. تجنب مواقع الزحام التي يقل فيها الأكسجين
  6. إتباعك لتعليمات رجال الأمن والسلامة يجنبك المخاطر

هواتف الطوارئ

  • ـ الحوادث (المرور): 911.
  • ـ الإسعاف: 911.
  • ـ الأمن العام: 911.
  • ـ الدفاع المدني: 911.
محول العملة
دولار أمريكي
=
ريال سعودي

مناسك الحج، اداب الحج، مواقيت الحج، ادعية الحج، صفة الحج، البث المباشر لمكة والحجاج، تحويل العملات ريال سعودي دولار امريكي إرشادات هامة خلال فترة الحج، هواتف الطوارئ للحجاج، اخبار الحج، صورالأقمار الاصطناعية (الصناعية) و حركة السحب والامطار للمشاعر المقدسة.