اكتشاف أثري في تركيا... أقدم من الأهرامات 

2023-10-17 2023-10-17T11:49:12Z
ندى ماهر عبدربه
ندى ماهر عبدربه
صانع مُحتوى

طقس العرب - تركيا هي بلد غني بالتاريخ والثقافة، حيث يتميز التراث الثقافي للبلاد بالعديد من المعالم الأثرية الرائعة، وفي أحد الاكتشافات الأثرية الأكثر إثارة في العقود الأخيرة، تم العثور على تمثال حجري لرجل جالس على مقعد ومنحوتة ملوّنة لخنزير في منطقة جنوب شرق تركيا، والتي تشتهر بوجود العديد من المواقع البشرية القديمة، وهذه الاكتشافات الجديدة تثير العديد من التساؤلات حول تاريخ البشرية، وتقدم دلائل جديدة تساهم في حل ألغاز تاريخنا.

 

أين اكتشف التمثال الحجري؟ وهل هو أقدم من الأهرامات المصرية؟

الجواب: التمثال الذي يصور رجلًا جالسًا على مقعد والذي يحمل نقش فهد، تم اكتشافه في منطقة كاراهان تيبي في نهاية سبتمبر/أيلول، وهذه المنطقة تضم ما يقرب من 20 موقعًا يُعتقد أنها كانت مأوى لآلاف الأشخاص خلال العصر الحجري.

وتعد كاراهان تيبي جزءًا من شبكة المواقع الممتدة حول موقع مُدرج ضمن قائمة التراث العالمي لليونيسكو، وهذا الموقع هو غوبيكلي تيبي، ويعتبر هذا الموقع نقطة تجمع للبشر من أجل الصلاة في العصور ما قبل التاريخ، حيث يمتد تاريخه لأكثر من 7000 عام قبل بناء ستونهنج وحتى الأهرامات المصرية.

التمثال الذي تم العثور عليه، والذي كان مكسورًا إلى ثلاثة أجزاء، تم اكتشافه عن طريق نجمي كارول، رئيس قسم ما قبل التاريخ في جامعة إسطنبول.

 

نظام اجتماعي في العصر الجليدي

وقال عالم الآثار الذي يشرف على أعمال التنسيق في مشروع "تاس تيبي"، إننا سبق أن اكتشفنا تماثيل متعددة من هذا النوع، ولكن هذه المرة هي المرة الأولى التي نجد فيها تمثالًا من هذا النمط.

غوبيكلي تيبي، التي يُعتقد من قبل بعض الخبراء أنها لم تكن مأهولة أبدًا، قد تكون جزءًا من منطقة مقدسة شاسعة تشمل مواقع أخرى مجاورة، والتي يعتقد علماء الآثار أنها قد تكون أقدم منها، ويعتقد أن هذا التمثال كان موجودًا داخل أحد المباني المستطيلة الأولى، وربما كان يُستخدم كعمود داعم للسقف الخشبي للمبنى، مما يشير إلى كيفية استخدام البشر للموقع في تلك الفترة، وأشار العالم في الآثار إلى أن هذه المواقع تعكس ظهور "نظام اجتماعي جديد نشأ بعد فترة العصر الجليدي". وأوضح أن

"السبب الرئيسي وراء اعتماد نمط جديد في الهندسة المعمارية هو بناء مجتمع جديد".

 

 

اكتشافات جديدة في مشروع تاس تيبي

وأضاف عالم الآثار:

"كان العمل سابقًا على تدمير الأعمدة والتماثيل قبل مغادرة الموقع، ولكن قبل ذلك كانوا يُحطمون بعض التفاصيل".

وما زالت الأهداف والأسباب وراء هجرة المكان فجأة وتدميره بعد مئات السنين من الاستخدام غير معروفة، ويبدو أن الغرفة الأكبر داخل الموقع، والتي تحيط بها غرف أصغر، كانت تستخدم كمكان للتجمع، وكان يتم الوصول إليها عبر ممر ضيق، حيث كانت تُدعم بعدد كبير من الأعمدة تحمل رأس رجل منحوت في الصخر، وفي الأسبوع نفسه الذي تم فيه اكتشاف التمثال في كاراهانتيبي، تم اكتشاف تمثال آخر في غوبيكلي تيبي.

واكتشف علماء الآثار منحوتة تُصل طولها إلى 1.2 متر وعرضها 70 سنتيمترًا، تصوّر خنزيرًا يتميز بعيون حمراء وأسنان حمراء، لكن جسمه مزيّن باللونين الأبيض والأسود، وقال كارول إن هذا الخنزير البري الذي يعود إلى ما يقارب 11 ألف عام هو أول منحوتة ملونة تم اكتشافها من تلك الحقبة حتى الآن، وقد استُوطن الموقع لمدة تقارب 1500 عام قبل مغادرته من قبل سكانه.

ومن بين المواقع العشرين التي تم تضمينها في مشروع "تاس تيبي" والذي يمتد على مسافة تصل إلى 120 كيلومترًا في المنطقة المجاورة للحدود السورية، تم التنقيب حتى الآن في تسعة مواقع فقط.

 

اعرف أيضا:

احتفال جوجل بتماثيل عين غزال الأثرية في الأردن التي تعود إلى العصور القديمة

بعد زلزال المغرب..ظهور حفرة ضخمة في المغرب

 


المصادر:

alaraby

alwatannews

شاهد أيضاً
أخبار ذات صلة
المُختبر الأوروبي للعواصف الشديدة : حوالي 10 الاف تقرير عن حبات بَرَد كبيرة عام 2023 كان احداها في العاصمة عمان

المُختبر الأوروبي للعواصف الشديدة : حوالي 10 الاف تقرير عن حبات بَرَد كبيرة عام 2023 كان احداها في العاصمة عمان

علمياً : كيف تتشكل الأعاصير و لماذا لا تنمو فوق خط الإستواء ولا يُمكنها حتى عبوره

علمياً : كيف تتشكل الأعاصير و لماذا لا تنمو فوق خط الإستواء ولا يُمكنها حتى عبوره

إمساكية رمضان 2024-1445 في أبوظبي - الإمارات وعدد ساعات الصيام في رمضان 2024 في أبوظبي

إمساكية رمضان 2024-1445 في أبوظبي - الإمارات وعدد ساعات الصيام في رمضان 2024 في أبوظبي

إمساكية رمضان 2024-1445 في دبي - الإمارات وعدد ساعات الصيام في رمضان 2024 في دبي

إمساكية رمضان 2024-1445 في دبي - الإمارات وعدد ساعات الصيام في رمضان 2024 في دبي