الأولى في حالات الإصابة بعضات الثعابين.. تعرف على أفعى أم جنيب

2024-06-26 2024-06-26T19:38:55Z
ندى ماهر عبدربه
ندى ماهر عبدربه
صانعة مُحتوى

طقس العرب - تشبه الأفاعي غيرها من الزواحف في دخولها في سبات شتوي مع نهاية فصل الخريف، يستمر حتى بداية فصل الربيع وخلال هذه الفترة، تنخفض نشاطات بعض الوظائف الحيوية في أجسامها، مثل درجات الحرارة ومعدل ضربات القلب والتنفس.

وتتواجد الأفاعي بأنواعها المختلفة في جميع أنحاء العالم، باستثناء المناطق شديدة البرودة مثل القطبين الشمالي والجنوبي، وبعض الجزر مثل أيرلندا ونيوزيلندا، وغالباً ما تلجأ الأفاعي إلى السبات الجماعي في جحور وحفر داخل الأرض بحثًا عن الدفء، وذلك من أواخر شهر نوفمبر حتى بداية شهر أبريل. الاستثناء الوحيد هو أفعى "أم جنيب" أو "أم الجنايب" التي لا تتبع هذا النمط فما هي هذه الأفعى وما النمط التي تتبعه؟ ولماذا يصفها البعض بالقرناء؟

شاهد أيضا:

الأفاعي الخمس الأكثر خطورة في أراضي السعودية

 

أفاعي أم جنيب

أم جنيب (الأفعى المقرنة العربية): تُسمى بالحَيَّة المقرنة نظراً لوجود زوجين من الزوائد على أعلى الرأس يشبهان القرنين الصغيرين كما تُعرف أيضاً بـ"أم جنيب" في بعض المناطق؛ نظراً لحركتها الجانبية المميزة وتتميز هذه الأفعى السامة برأس مثلث عريض وعنق صغير وجسم قصير وغليظ، أما الذيل فهو قصير ودقيق.

ولديها زوائد قرنية قصيرة فوق قمة الرأس، قد تختفي في بعض الأفراد، ولا تُعرف فائدتها بشكل دقيق، وتكون الإناث أطول من الذكور، حيث يصل طول الذكر إلى أكثر من 700 ملم والأنثى إلى 800 ملم، وللذكر ذيل أطول نسبياً من الأنثى.

لون هذه الأفعى يصعب تمييزه بسبب التشابه الكبير بين لونها ولون البيئة التي تعيش فيها، ويتراوح لونها من الرمادي إلى الأسمر المحمر حسب لون الرمل ويحتوي الفك العلوي على زوج من الأنياب الإبرية الأنبوبية التي تتحرك بسهولة عند العض، فتبرز تلقائياً عند فتح الفم، وتستقر بجوار سقف الحلق عند إغلاقه.

قد يهمك أيضا: حالة الطقس في السعودية - طقس العرب

 

 

صفات أفعى أم جنيب

درجة السمية

 تُعتبر من الأفاعي الخطرة وذات السمية الشديدة. تشير الإحصاءات إلى أن هذه الأفعى مسؤولة عن معظم حالات العض في المملكة بسبب انتشارها الواسع مقارنة بباقي الثعابين التي يقتصر وجودها على مناطق محددة. سم هذه الأفعى يهاجم الجهاز الدموي ويكسر خلايا الدم، وتقدر كمية السم اللازمة لقتل إنسان وزنه 70 كجم بحوالي 40-50 ملجم.

الحجم

الجسم قصير وغليظ، ويتراوح طوله من بداية البوز وحتى نهاية الذيل بين 60-80 سم، والأنثى عموماً أطول من الذكر.

اللون

 يتدرج لون هذه الأفعى بين الرمادي الشاحب والبني المحمر أو الأصفر، مما يشبه لون البيئة التي تعيش فيها، ويصعب تمييزها بسهولة، وتوجد على الظهر بقع داكنة تمتد بطول الجسم.

 

 

لماذا سميت أفعى أم جنيب باسمها؟

 تُعرف أيضاً باسم "أم جنيب" نظراً لحركتها التموجية الجانبية في أي اتجاه. يتميز الرأس بكونه متوسط الحجم تقريباً، وعريضاً على جانبي المنطقة الخلفية، ويكون أكبر في الذكور عنه في الإناث. الخطم قصير وعريض، والعنق قصير وضيق. العيون كبيرة ومستديرة وبارزة، تقع على جانبي الرأس، وتكون أكبر في الذكور، بينما يكون البؤبؤ رأسياً. الذيل قصير بدرجة ملحوظة ويستدق ناحية الخلف، وهو في الذكور أطول منه في الإناث.

تمتلك هذه الأفعى زوجاً واحداً من أنياب السم ذات الشكل الإبري، موجودة في الفك العلوي ومتصلة بغدة السم الموجودة على جانب الرأس. تتمتع الأنياب بالقدرة على البروز والارتداد عند فتح وغلق الفم، حيث تنثني لتستقر بجوار سقف الحلق. ويغطي الرأس حراشف صغيرة متجانسة ومتدرنة ذات عوارض واضحة، وتتراوح الحراشف بين العينية من 15 إلى 21، وصفوف الحراشف الظهرية بين 27 إلى 35. أما الحراشف البطنية المستعرضة، فتتراوح من 146 إلى 162 في الذكور، ومن 153 إلى 172 في الإناث، والحراشف تحت الذيلية من 30 إلى 41 في الذكور، ومن 31 إلى 36 في الإناث.

المعيشة والتغذية

تعتبر أم جنيب ليلية النشاط، لكنها قد تُشاهد في ساعات الصباح الباكر، أو قبل الغروب. تتحرك لمسافات طويلة ليلاً بحثاً عن الغذاء والمأوى، ويتكون غذاؤها عادة من القوارض الصغيرة أو السحالي أو الطيور الصغيرة.

التكاثر

الإناث بيوضة، وتضع من 10 إلى 20 بيضة في أماكن رطبة، ويفقس البيض بعد 8 أسابيع، ويصل الصغار إلى سن النضج الجنسي أو البلوغ بعد سنتين.

الانتشار

تُعد أفعى أم جنيب من أكثر الأفاعي انتشاراً في المملكة العربية السعودية، حيث توجد في جميع المناطق من الشمال إلى الجنوب ومن الشرق إلى الغرب ولكنها لا تتواجد في المرتفعات الجبلية التي يتعدى ارتفاعها 1500 متر.

الموطن

تستوطن أم جنيب البيئات الرملية والصخرية لسهولة العثور على مخبأ لها وعادةً ما تدفن نفسها تحت الرمال بحركات اهتزازية لتتفادى حرارة الشمس، وتبقي عينيها وأنفها خارج الرمل لمراقبة فرائسها وتُعد هذه الأفعى ذات سمية شديدة وقاتلة للإنسان، حيث يعمل سمها على تكسير خلايا الدم، وهي مسؤولة عن معظم حالات العض في المناطق التي تتواجد فيها في المملكة. تدخل فترة بيات شتوي في الشتاء، وتعود إلى نشاطها مع بداية الربيع.

 

 

شاهد أيضا:

الحشرة التي تنتشر في الصيف.. تعرف على الخنفساء السوداء وهل هي خطيرة؟

سحالي مميزة تتوهج في الظلام في السعودية... ما السر؟

 


المصادر:

ksanature

شاهد أيضاً
أخبار ذات صلة
فيديو | سمكة قرش تسبح بالقرب من رواد شاطئ في جورجيا

فيديو | سمكة قرش تسبح بالقرب من رواد شاطئ في جورجيا

بالفيديو | حوت أحدب يبتلع فتاتين في كاليفورنيا ولكنه بصقهم بعد بضع ثوان

بالفيديو | حوت أحدب يبتلع فتاتين في كاليفورنيا ولكنه بصقهم بعد بضع ثوان

الأردن | منطقة في المملكة إذا ذهبت اليها هذه الأيام قد تشعر بالبرودة

الأردن | منطقة في المملكة إذا ذهبت اليها هذه الأيام قد تشعر بالبرودة

الأعلى هذا الصيف: درجات حرارة خمسينية رُصدت في شبه الجزيرة العربية خلال الأيام الماضية

الأعلى هذا الصيف: درجات حرارة خمسينية رُصدت في شبه الجزيرة العربية خلال الأيام الماضية