الجمعية الفلكية الأردنية: علماء الفلك يتوقعون انفجار لنجم نوفا قريبا

2024-06-23 2024-06-23T14:46:58Z
ندى ماهر عبدربه
ندى ماهر عبدربه
صانعة مُحتوى

طقس العرب - قال د. عمار السكجي رئيس الجمعية الفلكية الأردنية أن علماء الفلك يتوقعون انفجارا نجميا قريباً قد يحدث في عام 2024 أو 2025 حسب عدة دراسات بحثية محكمة، وهذا الانفجار سيحدث لنجم "تي الإكليل الشمالي" أو النجم المتألق أو المحترق وهذا النجم لا يرى بالعين المجردة لكن في فترات انفجاره يشاهد في السماء ولمدة أسابيع  على قدر ظاهري يشابه القدر الظاهري للنجم القطبي أو نجم الشمال  وهناك اهتمام عالمي بمتابعة هذا الانفجار النادر سواء على مستوى هواة الفلك أو المتخصصين، وسوف تكون كوكبة الإكليل الشمالي محط رصدهم ومتابعاتهم خلال الفترة القادمة، إلا أن الانفجار وموعده في شهر سبتمبر 2024،  أو في 2025 ليس مؤكداً بالضبط، لأن المستعرات مكررة الانفجار لها طبيعة معقدة، ويوجد صعوبة بالتنبؤ بانفجاراتها.

 

إن النظام النجمي الثنائي المكون من نجم عملاق وقزم أبيض المعرف باسم "تي الإكليل الشمالي" T CrB  ويقع في كوكبة الإكليل الشمالي، ويبتعد عن الأرض 2500 سنة ضوئية،  وهو من المستعرات المشهورة، وأول مستعر تم رصده باستخدام طرائق التحليل الطيفي، ويشتهر بانفجاراته الدراماتيكية والنادرة وهذا الثنائي النجمي له أهمية في علم الفلك وخاصة النجوم المتغيرة كنجم مككر الانفجار أو نجم متغير أو متجدد، لأنه شهد انفجارات نجمية متعددة ومن أكثر الانفجارات شهرة في عامي 1866 و1946 ومهم لدراسة التغير على المدى الطويل وخاصة  في تطور الأنظمة الثنائية التي تحتوي على قزم أبيض وعملاق أحمر، حيث يساهم في فهم تطور النجوم والتفاعلات الثنائية، ويصنف ضمن المستعرات الكلاسيكية وهذه النوعية تختلف عن المستعرات العظمى.

 

 

ما هو سبب الانفجار؟

وسبب هذه الانفجارات هو تراكم المادة من العملاق الأحمر على القزم الأبيض، عندما تتراكم كمية كافية من المادة على القزم الأبيض، يحدث انفجار حراري نووي، مما يؤدي إلى زيادة دراماتيكية في قدره الظاهري  من 10 إلى 2 تقريبا.

 

وقدر ذكر أستاذ علم الفلك برادلي شيفر المتخصص في المنحنيات الضوئية لهذا النجم في بحثه المنشور في "مجلة تاريخ الفلك" المحكمة  مجلد 54 عدد 4 ، شهر نوفمبر عام 2023 ، وهو من أكثر الفلكيين متابعة لهذا النجم أن هناك توثيقا لانفجاراته المتكررة في عام 1217 و 1787، وأول مشاهدة مسجلة كانت قبل 800 عام في خريف 1217 حيث لاحظ بورشارد  وكان رئيس دير اوسبيرج بألمانيا أثناء مراقبته للسماء أن هناك  نجما خافتا أشرق لفترة من الوقت، وحسب دراسات المنحنيات الضوئية توقع شيفر أن الانفجار سيحدث في 2024.4.

 

 وفي بحث آخر لشيفر نشر في "مجلة الجمعية الفلكية الملكية"، مجلد 524 عدد 2 ، لشهر نوفمبر 2023، حيث قام بدراسة المنحنيات الضوئية من عام 1842 إلى 2022 لهذا النظام ووجد أن قدره الظاهري يساوي 2 في انفجار 1866 و 1946، بالإضافة إلى دراسة تنبئية تشير أن هناك انفجار سيكون في عام 2025 وقبل 2026، حيث كان الانفجار السابق قبل 80 سنة حسب المنحنيات الضوئية،

ومن الجدير بالذكر أن مرصد الختم التابع لمركز الفلك الدولي يقوم بتصوير ومتابعة هذا النجم منذ فترة، وهو مرصد عربي اكتشف سوبرنوفا قبل أشهر.

 

شاهد أيضا:

تعرف على ألمع نجوم الصيف؟

الجمعية الفلكية الأردنية: ثلاثة مراصد فلكية أحدها عربي يصور المسبار الصيني أثناء عودته من القمر

 


المصادر:

الجمعية الفلكية الأردنية

شاهد أيضاً
أخبار ذات صلة
الخبز المجمد مفيد أم ضار بالصحة؟

الخبز المجمد مفيد أم ضار بالصحة؟

موت ثعبان بسبب عضة بشرية

موت ثعبان بسبب عضة بشرية

السعودية | زخات رعدية متوقعة الليلة في أكثر مناطق المملكة جفافاً والأمطار متوقعة غداً الخميس 18-7-2024م في هذه المناطق

السعودية | زخات رعدية متوقعة الليلة في أكثر مناطق المملكة جفافاً والأمطار متوقعة غداً الخميس 18-7-2024م في هذه المناطق

كيف نعرف أن المُناخ يتغير؟

كيف نعرف أن المُناخ يتغير؟