أخفاء الاعلان
2019-11-23T14:09:57Z

النشرة الجوية الأسبوعية-الأسبوع الأخير من شهر تشرين الثاني (نوفمبر)

لا تتحمل شركة طقس العرب أيّة مسؤوليّة عن المواد الّتي يتم عرضها أو نشرها في “مدونات طقس العرب”، ويتحمل المدونون بالتالي كامل المسؤولية عن كتاباتهم.

كما لا تتحمل شركة “طقس العرب” أيّة مسؤولية عند إعادة نشر المواد المنشورة في “مدونات طقس العرب” في وسائل الاعلام المختلفة، مما يضع أي جهة تقوم بنشر هذه المدونات باسم طقس العرب أو نقلا عن طقس العرب تحت طائلة المسؤولية والمساءلة القانونية.

طقس العرب-هشام جمال
النشرة الجوية الأسبوعية...تقلبات في الأنظمة الجوية والحرارة بين ارتفاع وانخفاض عودة الرياح الشرقية وأرتفاع فرص الامطار......

متوقع بمشيئة الله ان ترتفع درجات الحرارة بشكل تدريجي ومتصاعد اعتباراً من يومي الأحد والأثنين بحيث تكون الأجواء لطيفة في اغلب مناطق المملكة وأكثر حرارة في الاغوار والبحر الميت والعقبة كما يتجدد نشاط الرياح الجنوبية الشرقية الأثنين وترتفع الحرارة بشكل أضافي الثلاثاء لتكون الاجواء معتدلة في مختلف المناطق وحارة نسبياً في الاغوار والبحر الميت والعقبة وتعاود الحرارة أنخفاضها من جديد بدءاً من الاربعاء ومزيد من الأنخفاض الخميس.

توقعات ليالي هذا الأسبوع-تكون ليالي الأسبوع باردة نسبياً في مختلف المناطق خلال اول ايام الأسبوع تتحول تدريجياً الى مائلة للبرودة ليلاً يوم الثلاثاء وتعود مجدداً لتصبح باردة ليلاً يوم الأربعاء في حين ستبقى الأجواء باردة في الجبال الجنوبية والبادية والسهول الشرقية.

تغيرات قد تطرأ على الأنظمة الجوية ترتفع معها فرص الامطار-تشير النماذج الجوية العددية الى أحتمالية تأثر المملكة بمنخفض جوي يوم الأربعاء ويراقب شدة هذا المنخفض الجوي التي حتى الأن تعتبر مجهوله بين الدرجة الاولى الاضعف والثالثة متوسط الى عالي الفعالية ونظراً لبعد الفترة وعدم "ثبات"(المعطيات) لا نستطيع عرض المزيد من التفاصيل...والله تعالى أعلم...

ملاحظة-1-هذا التقرير يأخذ عدد طويل من ساعات التنبؤ وقد يطرأ تغيير على التوقعات لذا ينصح بمتابعة النشرات الرسمية الصادرة يومياً.
2-يسمح بنقل النشرات الجوية دون تغيير العناوين او اقتباس جزء من النشرات تحت طائلة المسائلة القانوية....

لا تتحمل شركة طقس العرب أيّة مسؤوليّة عن المواد الّتي يتم عرضها أو نشرها في “مدونات طقس العرب”، ويتحمل المدونون بالتالي كامل المسؤولية عن كتاباتهم.

كما لا تتحمل شركة “طقس العرب” أيّة مسؤولية عند إعادة نشر المواد المنشورة في “مدونات طقس العرب” في وسائل الاعلام المختلفة، مما يضع أي جهة تقوم بنشر هذه المدونات باسم طقس العرب أو نقلا عن طقس العرب تحت طائلة المسؤولية والمساءلة القانونية.
تطبيق طقس العرب
play storeapp store