بعد كورونا والأمطار الغزيرة غير الإعتيادية: الصين تدعو مواطنيها إلى تخزين المواد الغذائية استعدادا للطوارئ

طقس العرب GO 2021-11-02 2021-11-02T15:34:55Z
سنان خلف
سنان خلف
محرر أخبار جوية- قسم التواصل الاجتماعي
بعد كورونا والأمطار الغزيرة غير الإعتيادية: الصين تدعو مواطنيها إلى تخزين المواد الغذائية استعدادا للطوارئ

طقس العرب - أثار طلب حكومة الصين من مواطنيها تخزين المواد الغذائية والحاجيات الأساسية استعداداً لفرض محتمل لحالة الطوارئ حالة من الجدل، ليس على الصعيد المحلي، بل على الصعيد العالمي. 

 

وبحسب "رويترز" فقد دعت الحكومة الصينية مواطنيها للتأهب من احتمالية حدوث نقصٍ في الإمداد الغذائي بعد تفشي فيروس كورونا المستجد، غضافة لتأثر البلاد بموجات من الأمطار الرعدية غير المعتادة، تسببت في ارتفاع كبير في أسعار السلع الغذائية مثل الخضراوات والفواكه. 

 

 أثار توجيه وزارة التجارة في وقت متأخر من يوم الاثنين بعض القلق على وسائل التواصل الاجتماعي المحلية من أنه ربما يكون ناجما عن التوترات المتصاعدة مع تايوان ، بينما علق البعض على مشهد المواطنين وهم يسارعون لتخزين الأرز وزيت الطهي والملح، بمجرد ظهور هذه الأخبار ، وأصيب معظم الشعب بجنون الشراء.

 

 كما نشرت وسائل الإعلام المحلية مؤخرًا قوائم بالسلع الموصى بتخزينها في المنزل بما في ذلك البسكويت والمعكرونة سريعة التحضير والفيتامينات وأجهزة الراديو والمصابيح الكهربائية، وأجبرت الاستجابة العامة وسائل الإعلام الرسمية يوم الثلاثاء على محاولة تهدئة المخاوف وتوضيح بيان الوزارة.

 

من جانبها قالت صحيفة إيكونوميك ديلي ، وهي صحيفة مدعومة من الحزب الشيوعي ، لمستخدمي الإنترنت ألا يكون لديهم "الكثير من الخيال" وأن الغرض من التوجيه هو التأكد من أن المواطنين لم يفاجأوا إذا كان هناك إغلاق في منطقتهم.

 

 وقالت صحيفة الشعب اليومية إن الوزارة تصدر مثل هذه الإخطارات كل عام ، لكنها أصدرت تعليماتها في وقت سابق من هذا العام بسبب الكوارث الطبيعية وارتفاع أسعار الخضروات وحالات COVID-19 الأخيرة.

 

 وحث بيان الوزارة في وقت متأخر يوم الاثنين السلطات المحلية على القيام بعمل جيد في ضمان الإمدادات واستقرار الأسعار ، وإعطاء تحذيرات مبكرة بشأن أي مشاكل في الإمداد.

 عادة ما تبذل الحكومة جهودًا إضافية لتعزيز إمدادات الخضروات الطازجة واللحم قبل عطلة الصين الأكثر أهمية ، السنة القمرية الجديدة ، والتي تصادف في عام 2022 في أوائل فبراير.

 

 لكن هذه الجهود أصبحت هذا العام أكثر إلحاحًا بعد أن أدى الطقس القاسي في أوائل أكتوبر إلى تدمير المحاصيل في شاندونغ - أكبر منطقة لزراعة الخضروات في البلاد - حيث يهدد تفشي حالات COVID-19 الممتدة من الشمال الغربي إلى الشمال الشرقي من البلاد بتعطيل الإمدادات الغذائية.

 

 في الأسبوع الماضي ، ارتفعت أسعار الخيار والسبانخ والبروكلي بأكثر من الضعف منذ أوائل أكتوبر، وعلى الرغم من تراجع الأسعار في الأيام الأخيرة ، يتوقع الاقتصاديون زيادة كبيرة على أساس سنوي في تضخم أسعار المستهلكين لشهر أكتوبر ، وهي الأولى في خمسة أشهر.

 

 كما أدى الوباء إلى زيادة التركيز على الأمن الغذائي ، حيث قامت الحكومة بصياغة قانون للأمن الغذائي وتحديد جهود جديدة للحد من هدر الطعام.

 

 وقالت وزارة التجارة إنه يتعين على السلطات المحلية شراء الخضروات التي يمكن تخزينها في وقت مبكر وكذلك تعزيز شبكات التوصيل في حالات الطوارئ.  وأضافت أنه ينبغي نشر المعلومات حول الأسعار والعرض والطلب على السلع في الوقت المناسب لتحقيق الاستقرار في توقعات الناس.

 

 كما تخطط الصين أيضا للإفراج عن احتياطيات الخضار "في الوقت المناسب" لمواجهة ارتفاع الأسعار ، وفقا لتقرير للتلفزيون الحكومي في وقت متأخر من يوم الاثنين.  ليس من الواضح ما هي الخضروات التي تحتفظ بها الصين في الاحتياطيات وكم هي كبيرة هذه الاحتياطيات.

 

 ودعت هيئة التخطيط الحكومية إلى إعادة زراعة الخضروات في الوقت المناسب ، وحثت الحكومات المحلية على دعم المنتجات سريعة النمو ، وفقًا للتقرير.

أخبار ذات صلة

أوميكرون | ما هي أعراض المتغير الجديد لفيروس كورونا؟ وهل يجب أن نقلق؟

أوميكرون | ما هي أعراض المتغير الجديد لفيروس كورونا؟ وهل يجب أن نقلق؟

عاجل | رصد أول حالة اصابة بمتحور أوميكرون في السعودية

عاجل | رصد أول حالة اصابة بمتحور أوميكرون في السعودية

الدنمارك | مصاب بـ"أوميكرون" يشارك في حفل غنائي ضم 2000 شخص!

الدنمارك | مصاب بـ"أوميكرون" يشارك في حفل غنائي ضم 2000 شخص!

عاجل | الإمارات تعلن تسجيل أول إصابة بـ "أوميكرون" لسيدة قادمه من دولة عربية

عاجل | الإمارات تعلن تسجيل أول إصابة بـ "أوميكرون" لسيدة قادمه من دولة عربية