جرعة أنسولين "ذكية" لعلاج السكري من النوع الأول

2024-01-03 2024-01-03T10:44:31Z
ندى ماهر عبدربه
ندى ماهر عبدربه
صانع مُحتوى

طقس العرب - ابتكر فريق علمي مكون من كيميائيين، صيادلة، وخبراء في مجال البوليمرات من الولايات المتحدة والصين جرعة "ذكية" للأنسولين تستخدم لعلاج مرضى السكري، وبعد اجتيازها بنجاح لاختبارات على فئران وخنازير، أظهرت الجرعة القدرة على ضبط مستويات السكر في الدم لفترات تصل إلى أسبوع من تناولها.

ويُعتبر مرض السكري من النوع الأول ناتجًا عن نقص في إفراز البنكرياس لكميات كافية من الأنسولين في الدم، ويتطلب علاجه اتباع حمية غذائية معينة وتلقي جرعات منتظمة من الأنسولين، ويقوم مرضى السكري كثيرون بحقن أنفسهم يوميًا بالأنسولين، ولكنهم يواجهون مشاكل بسبب تصلب الجلد نتيجة لتكرار الحقن.

ووفقًا للدراسة التي نُشرت في دورية "نتشر بيوميديكل انجينيرنغ"، قام الفريق البحثي من جامعة تشيجيانغ الصينية وجامعة نورث كارولينا الأمريكية بابتكار جرعة أنسولين تتفاعل مع عناصر معينة داخل جسم الإنسان، مما يساعد على الحفاظ على مستويات الأنسولين في الدم عند المستوى المطلوب لفترة طويلة.

وأوضح الفريق البحثي أن الجرعة الجديدة تحتوي على أحماض وإضافات كيميائية تتفاعل مع المواد الكيميائية في الدم، مما يمكنها من الاحتفاظ بالأنسولين داخل كبسولة طبيعية من البوليمرات، ويتم إفراز الأنسولين بشكل طبيعي حسب كمية الغلوكوز في الدم، حيث تظهر النتائج أنه بعد تلقي الجرعة الذكية، يتم إفراز الأنسولين بشكل تلقائي في الدم عند الحاجة، مثلاً بعد تناول الطعام.

 

 

اكتشاف جرعة أنسولين ذكية... أمل مبشر لعلاج مرض السكري من النوع الأول

ويعتبر الاكتشاف الذي أُجري على جرعة الأنسولين الذكية إشارة مبشرة نحو علاج النوع الأول من مرض السكري، وفقًا للباحثين. وأشاروا، وفقًا لتقرير الموقع الإلكتروني "ميديكال إكسبريس" المتخصص في الأبحاث الطبية، إلى استمرارهم في اختبار هذه الجرعة الذكية على حيوانات التجارب، مع التعهد بتوسيع نطاق التجارب إلى البشر في حال استمرار النتائج الإيجابية.

ويُعد مرض السكري من النوع الأول، الذي كان يُعرف سابقًا بداء سكري اليافعين أو داء السكري المعتمد على الأنسولين، حالةً مزمنة حيث يُفرز البنكرياس كمية قليلة من الإنسولين، ويُعد الإنسولين هرمونًا يستخدمه الجسم للسماح للسكر (الغلوكوز) بدخول الخلايا لإنتاج الطاقة.

ويمكن أن تُسبب عوامل متنوعة، منها الخصائص الوراثية وبعض الفيروسات، إصابة الفرد بداء السكري من النوع الأول، وعلى الرغم من أن المرض يظهر عادة في سن الطفولة أو المراهقة، إلا أنه قد يصيب البالغين أيضًا، وعلى الرغم من إجراء العديد من الأبحاث، لم يتم التوصل إلى علاج نهائي لداء السكري من النوع الأول، ويركز العلاج حاليًا على التحكم في مستويات السكر في الدم باستخدام الأنسولين واتباع نظام غذائي مناسب ونمط حياة صحي لتجنب المضاعفات.

وتظهر أعراض داء السكري من النوع الأول لدى الأطفال بشكل مفاجئ، وتشمل ما يلي:

  • الشعور بالعطش بشكل غير عادي.
  • زيادة في التبول.
  • التبول في الفراش لدى الأطفال الذين لم يكونوا يعانون من هذه العادة سابقًا.
  • الشعور بالجوع الشديد.
  • فقدان الوزن.
  • تغيرات في المزاج، مثل سرعة الغضب والانفعال.
  • الشعور بالتعب والضعف.
  • ضبابية الرؤية.

 

 

 

ظهور داء السكري من النوع الأول بشكل غير متوقع لدى الأطفال

لا يُعرف السبب الدقيق للإصابة بداء السكري من النوع الأول، وعادةً ما يقوم جهاز المناعة في الجسم، الذي يعتبر جهازًا يحارب الفيروسات والبكتيريا الضارة بشكل طبيعي، بتدمير الخلايا المنتجة للأنسولين في البنكرياس، وتعتبر الخصائص الوراثية والتعرض للفيروسات والعوامل البيئية أمثلةً على الأسباب المحتملة الأخرى.

وعندما يتم تدمير عدد كبير من خلايا الأنسولين، يقل إفراز الجسم للأنسولين، أو يتوقف تمامًا عنه ويقوم البنكرياس، الذي يقع خلف المعدة، بإطلاق الأنسولين في مجرى الدم، مما يسمح للسكر بدخول الخلايا، ويخفض نسبة السكر في الدم، وفي حالة السكري من النوع الأول، لا يوجد أنسولين ليتيح دخول الغلوكوز إلى الخلايا، مما يؤدي إلى تراكم السكر في الدم، ويمكن أن يسبب مضاعفات خطيرة.

التاريخ العائلي لمرض السكري يعتبر عاملاً يزيد خطر الإصابة به، وتزيد الخصائص الوراثية أيضًا من هذا الخطر، ويمكن أن يظهر داء السكري من النوع الأول في أي عمر، ولكن فترتي ذروة واضحتين تكونان بين 4 و7 سنوات، وبين 10 و14 سنة.

وتؤثر مضاعفات مرض السكري من النوع الأول على أعضاء مهمة في الجسم، مثل القلب والأوعية الدموية والأعصاب والعينين والكليتين.

لذلك، يُحث على الحفاظ على مستويات السكر في الدم طبيعية لتجنب المشاكل الصحية الخطيرة، ولا يوجد وسيلة معروفة للوقاية من المرض، ولكن الباحثين يعملون على استكشاف طرق للوقاية أو التدخل المبكر.

 

 

اقرأ أيضا:

لمرضى السكري .. نصائح هامة لتجنب ارتفاع السكر في فصل الشتاء

استنشاق الهواء الملوث يزيد من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني

 

 


المصادر:

alarab.co.uk

addustour

See More
أخبار ذات صلة
إصابات حرارية شائعة خلال موسم الحج

إصابات حرارية شائعة خلال موسم الحج

نصائح صحية وغذائية لعيد الأضحى

نصائح صحية وغذائية لعيد الأضحى

السعودية | ارتفاع إضافي على درجات الحرارة مع وجود فرص لهطول أمطار رعدية في بعض المناطق مع ثاني أيام عيد الأضحى

السعودية | ارتفاع إضافي على درجات الحرارة مع وجود فرص لهطول أمطار رعدية في بعض المناطق مع ثاني أيام عيد الأضحى

في الطقس الحار.. زر واحد في ريموت التكييف يساعد في التوفير في فاتورة الكهرباء

في الطقس الحار.. زر واحد في ريموت التكييف يساعد في التوفير في فاتورة الكهرباء