حل بديل في غزة... الألواح الشمسية في مواجهة انقطاع الكهرباء في القطاع

2024-02-25 2024-02-25T12:41:47Z
ندى ماهر عبدربه
ندى ماهر عبدربه
صانع مُحتوى

طقس العرب - بين الخيام المتراصة في رفح، حيث معاناة النازحين، تنتشر ألواح الطاقة الشمسية بألوانها الداكنة، سواء فوق الخيام، أو على الطرقات، أو حتى على أسطح المنازل المكتظة، ويجتمع حول تلك الألواح العديد من الأشخاص الراغبين في شحن هواتفهم النقالة أو أجهزة الراديو.

 

في ظل الحرب... الطاقة الشمسية تلتقط شمس الأمل في رفح

في عمق المدينة، أصبح الطلب على الطاقة البديلة يتزايد بشكل ملحوظ بين سكان المنطقة بعد اندلاع الحرب حيث تتبوأ منطقة مواصي رفح مكانة بارزة كإحدى أكبر مناطق النزوح في قطاع غزة، حيث يعيش ما يقرب من مليون نازح فلسطيني في ظروف صعبة للغاية، وفقًا لتقديرات السلطات المحلية والأمم المتحدة.

وبعد وصولها من مخيم جباليا شمال القطاع إلى رفح، قررت عائلة طارق مسعود، المؤلفة من 9 أفراد، الاستثمار في 4 ألواح شمسية وأدوات طاقة إضافية، بعد أن وجدت نفسها مضطرة للعيش في خيمة.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي تضطر فيها عائلة مسعود للنزوح عن منزلها، فمع كل صراع جديد في قطاع غزة، تضطر العائلة إلى مغادرة منزلها بحثًا عن الأمان، لكن في هذه الحرب، لم يبقَ مكان آمنًا، وفقًا لمسعود وآخرين.

ويشير مسعود، البالغ من العمر 33 عامًا، إلى أن قرار شراء الألواح الشمسية كان حلاً لاستعادة النور في حياتهم، حيث قاموا بتركيبها فوق خيمتهم. ويضيف: "أضاءت هذه الألواح حياتنا في هذه الظروف الصعبة، وأعادت لنا الأمل".

وفضلاً عن تأثيرها في الحياة اليومية، فإن الطاقة الشمسية ساعدت مسعود على استئناف عمله في تجهيز ألواح الخشب وبيعها، بفضل الطلب الكبير من السكان، سواء للتدفئة أو لتركيب مزيد من الخيام لإيواء الأسر النازحة.

 

 

الطاقة الشمسية في غزة

الألواح الشمسية تمثل أملاً ورمزًا للحياة بالنسبة لسكان غزة، الذين يعانون أزمة كهرباء خانقة منذ 4 أشهر، بعدما منعت إسرائيل توصيل الطاقة إلى القطاع.

وقبل الحرب، كان سكان غزة يحصلون على 6 ساعات فقط من الكهرباء يوميًا، ويتم استخدام مولدات الديزل لتغطية باقي الساعات بأسعار مرتفعة ولكن بعض السكان وجدوا حلاً بديلًا في تركيب الألواح الشمسية على أسطح منازلهم لتوفير الطاقة الكهربائية، وهو الحل الذي يستخدم منذ عام 2006.

إبراهيم الزيني، من سكان رفح، يعتمد على الألواح الشمسية التي اشتراها قبل الحرب لتشغيل محلله الكهربائي وشحن هواتف الجوال للجيران. ويقول:

"أضاءت هذه الألواح حياتنا في هذه الظروف الصعبة، وأعادت لنا الأمل".

 

في ظل النقص الحاد في الكهرباء، تسهم الطاقة الشمسية في تخفيف معاناة النازحين، وتوفر فرصًا للدخل لبعض الأسر من خلال شحن الهواتف والبطاريات للآخرين مقابل أجر بسيط.

 

اقرأ أيضا:

توقعات حالة الطقس في فلسطين، غزة

كيف سيستقبل سكان قطاع غزة فصل الشتاء؟

صور الأقمار الإصطناعية

 


المصادر:

skynewsarabia

مصدر الصور:

DAILY SABAH العربية

 

شاهد أيضاً
أخبار ذات صلة
الخطوط السعودية تعلن عن أكبر صفقة  بتاريخ الطيران السعودي تعرف عليها

الخطوط السعودية تعلن عن أكبر صفقة بتاريخ الطيران السعودي تعرف عليها

شاهد.. وزير النقل السعودي صالح الجاسر في إحدى طائرات التاكسي الجوي

شاهد.. وزير النقل السعودي صالح الجاسر في إحدى طائرات التاكسي الجوي

السعودية | تراجع على فرص الأمطار مع تركزها على أجزاء من جنوب غرب المملكة يوم غد الأربعاء

السعودية | تراجع على فرص الأمطار مع تركزها على أجزاء من جنوب غرب المملكة يوم غد الأربعاء

الأردن | ارتفاع قليل على درجات الحرارة يوم غد الأربعاء ..التفاصيل

الأردن | ارتفاع قليل على درجات الحرارة يوم غد الأربعاء ..التفاصيل