عبوات شركة شهيرة ملوثة "بالبراز" في فرنسا... ما القصة؟

2024-04-29 2024-04-29T14:26:15Z
ندى ماهر عبدربه
ندى ماهر عبدربه
صانع مُحتوى

طقس العرب - فتح المدعون الفرنسيون تحقيقًا في طرق التنقية التي تستخدمها شركة بيرييه (Perrier)، حيث أعلنوا عن إتلاف مليوني زجاجة من المياه الغازية الشهيرة بناءً على أوامر حكومية، بسبب الاشتباه في تلوثها ببكتيريا "برازية"، وفقًا لوكالة الصحة العامة الفرنسية.

وهذا الإعلان يعد ضربة جديدة لشركة الأغذية السويسرية العملاقة نستله، حيث تخضع شركة المياه الفرنسية التابعة لها لتحقيق جنائي بتهمة استخدام وسائل غير قانونية لتنقية مياهها المعدنية، وفقًا لوكالة فرانس برس.

وطلبت السلطات الصحية في منطقة أوكسيتاني بجنوب فرنسا من شركة نستله ووترز فرنسا تدمير جميع منتجات بيرييه خلال الفترة من 10 إلى 14 مارس، وذلك وفقًا لوثيقة صادرة عن وكالة الصحة DGS ومشاركتها مع وكالة فرانس برس.

 

للمزيد: 

لماذا لا يصنع الانسان الماء ليحل مشكلة شح المياه في العالم؟

 

 

 

تدمير مليوني زجاجة من بيرييه

أكدت شركة نستله أنها قامت بتدمير حوالي مليوني زجاجة "من باب الاحتياط"، مع التأكيد على سلامة زجاجات بيرييه المتواجدة في المتاجر.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، أمرت السلطات الإقليمية شركة نستله ووترز فرنسا بـ "التعليق الفوري" للإنتاج في أحد مصادرها بالقرب من نيم، بسبب تسجيل التلوث "البرازي" اعتبارًا من 10 مارس/آذار، وفقًا لما تناولته وكالة فرانس برس.

وتمتلك نستله أيضًا العلامات التجارية Vittel وContrex وHepar، حيث فتح المدعون الفرنسيون في يناير/كانون الثاني تحقيقًا في طرق التنقية التي تستخدمها هذه العلامات.

واعترفت الشركة بأنها استخدمت وسائل غير مسموح بها لتنقية المياه المعدنية "الطبيعية"، مثل مصابيح الأشعة فوق البنفسجية والترشيح الكربوني، وتتواجد مصادر العلامات التجارية Vittel وContrex وHepar في شرق فرنسا.

 

إعادة تصنيف مصادر المياه في فرنسا

أعلنت المديرية العامة للأمن العام في فرنسا عن إغلاق بعض مصادر المياه في مناطق شرق وجنوب البلاد أو إعادة تصنيفها على أنها "مياه صالحة للشرب بعد المعالجة"، وذلك بعد عمليات فحص جديدة.

وأكدت وكالة الصحة الفرنسية أن هذه المستجمعات كانت تعالج بطرق غير قانونية من قبل المشغلين قبل عمليات الإغلاق، مما هز صناعة المياه في فرنسا بأكملها.

وفي إطار جهود مكافحة التلوث، أشار أنطوان دو سان أفريك، المدير العام لشركة دانون الفرنسية للأغذية، إلى أن مصادر المياه المعدنية الطبيعية تخضع الآن لمراقبة صارمة جدًا.

وفي سياق ذي صلة، أثارت خطوات شركة دانون، التي تشمل علاماتها التجارية للمياه المعدنية مثل إيفيان وفولفيك وبادويت، تساؤلات المساهمين، حيث أكد سان أفريك أن الشركة تعمل بشكل وثيق مع المزارعين المحليين والصناعة لمنع التلوث بالقرب من مصادر المياه.

 

اقرأ أيضا:

السعودية | ما هي حقيقة إصابة 15 شخص بتسمم غذائي في الرياض؟ الصحة توضح...

بالفيديو | 70 إعصار في يوم واحد أين حدث ذلك؟

 


المصادر:

alarabiya

شاهد أيضاً
أخبار ذات صلة
أسوأ 10 دول في حقوق المرأة

أسوأ 10 دول في حقوق المرأة

أشهر 5 قواعد للتداول الناجح

أشهر 5 قواعد للتداول الناجح

الأردن | سنة مضت على العاصفة البردية التاريخية والتي ضربت العاصمة عمان …هل ستتكرر قريباً؟

الأردن | سنة مضت على العاصفة البردية التاريخية والتي ضربت العاصمة عمان …هل ستتكرر قريباً؟

الأردن | عاصفة غبارية تؤثر على أجزاء من البادية الشرقية

الأردن | عاصفة غبارية تؤثر على أجزاء من البادية الشرقية