من الأزرق إلى الأخضر.. هكذا غير تغير المناخ لون المحيطات حول العالم

2023-07-15 2023-07-15T12:01:49Z
سنان خلف
سنان خلف
محرر أخبار جوية- قسم التواصل الاجتماعي

طقس العرب - حتى مُحيطات العالم لم تسلم من تبعات التغير المناخي وارتفاع درجة حرارة الأرض، فقد رُصدت تغيرات كبيرة في لون مياه البحار من المُحيطات حول العالم من الأزرق إلى الأخضر

 

وكما هو معلوم فان لون المحيط يحتلف من منطقة إلى أخرى؛ حيث يتدرج من الأخضر إلى الأزرق اعتمادًا على تركيز مادة العوالق النباتية والتي تستخدم الكلوروفيل التي تساعد على نمو النباتات في المياه، وكلما زادت هذه المادة كلما زاد اخضرار لون المياه.

 

التغير المناخي وارتفاع الحرارة يُحفز من نمو العوالق النباتية في البحار والمحيطات 

 

تؤثر نسبة العوالق النباتية المنتشرة في المحيطات على الكثير من الأشياء على الكوكب، خاصة وأن المياه تغطي نحو 71% من اليابسة، بالتالي فهي تؤثر على توازن درجة الحرارة على الأرض وكمية الضوء والحرارة التي تمتصها المحيطات.

 

ومن الجدير بالذكر أن العوالق معظمها كائنات مجهرية قطرها أقل من 1 ميكرومتر ولا تزيد عن 1000 ميكرومتر. كلما ارتفعت درجة حرارة المحيط نتيجة التغير المناخي كلما قل تفاعل الطبقات العليا مع الطبقات الدنيا وينتج عن ذلك أن العوالق الأصغر تتزايد أعدادها عن الأكبر حيث تساعد بشكل أكبر على تخزين الكربون وهذه التحولات تؤدي إلى حركة تحولات في السلسلة الغذائية في المحيط وتقلل من كفاءة امتصاص الكربون من المحيط بكفاءة.

 

أسباب الاهتمام بتغير لون المحيط 

 

أوضح "بي بي كايل"، من المركز الوطني لعلوم المحيطات في بريطانيا، أن سبب الاهتمام بتغير اللون، هو أن اللون يعكس حالة النظام البيئي، لذا فإن تغيرات اللون تعني تغيرات في النظام البيئي. وبناءً عليه، قرر فريق كايل تحليل البيانات من خلال مقياس طيف التصوير ذي الدقة المتوسطة (MODIS) وهو جهاز استشعار على متن القمر الصناعي Aqua التابع لوكالة ناسا، والذي تم إطلاقه في عام 2002 ولا يزال يدور حول الأرض، متجاوزًا بكثير عمره المتوقع البالغ ست سنوات. وفي هذا الإطار، بحث الفريق عن الاتجاهات في سبعة أطوال موجية مختلفة من الضوء من المحيط، بدلاً من الالتصاق بطول الموجة الفردي المستخدم؛ لتتبع مقياس الكلوروفيل الذي غالبًا ما يستخدم.

 

ومع عقدين من بيانات موديز، تمكن العلماء من رؤية تغييرات طويلة المدى في لون المحيط؛ حيث إنهم لاحظوا تحولات ملحوظة في 56٪ من سطح المحيطات في العالم، معظمها في المياه الواقعة بين خطي عرض 40 درجة جنوباً و40 درجة شمالاً. هذه المياه الاستوائية وشبه الاستوائية بشكل عام لا تختلف كثيرًا في اللون على مدار العام، لأن المناطق لا تختلف كثيرًا في اللون. تجربة المواسم المتطرفة - وبالتالي فإن التغييرات الصغيرة طويلة الأجل تكون أكثر وضوحًا هناك، كما يذكر كايل.

 

ماذا يعني تغير لون المحيطات إلى اللون الأخضر؟ 

 

من الناحية النظرية، سوف تتغير الإنتاجية البيولوجية عندما تصبح مياه المحيطات أكثر دفئًا مع التغير المناخي، ومن جانبه، أفاد كايل أنه على صعيد أخر،  ربما لا يكون تأثيرًا مباشرًا لزيادة درجات حرارة سطح البحر، لأن المناطق التي لوحظ فيها تغير اللون لا تتطابق مع تلك التي ارتفعت فيها درجات الحرارة بشكل عام. أحد الاحتمالات هو أن التحول قد يكون له علاقة بكيفية توزيع العناصر الغذائية في المحيط.

 

فمع ارتفاع درجة حرارة المياه السطحية تتيجة التغير المناخي، تصبح الطبقات العليا من المحيط أكثر تراكبًا، مما يجعل من الصعب على المغذيات الصعود إلى السطح. عندما يكون هناك عدد أقل من العناصر الغذائية، فإن العوالق النباتية الأصغر تكون أفضل في البقاء على قيد الحياة من العوالق الكبيرة، وبالتالي فإن التغيرات في مستويات المغذيات يمكن أن تؤدي إلى تغييرات في النظام البيئي تنعكس في التغيرات في لون الماء الكلي.

شاهد أيضاً
أخبار ذات صلة
زيادة في شدة الموجات الحارة وعلاقة ذلك بالتغير المناخي …

زيادة في شدة الموجات الحارة وعلاقة ذلك بالتغير المناخي …

ما هي قصة ارتفاع أسعار الكاكاو وما علاقة تغير المناخ بذلك؟

ما هي قصة ارتفاع أسعار الكاكاو وما علاقة تغير المناخ بذلك؟

وفاة قائد طائرة خلال رحلة جوية من القاهرة للطائف.. تفاصيل جديدة

وفاة قائد طائرة خلال رحلة جوية من القاهرة للطائف.. تفاصيل جديدة

الحج في زمن التكنولوجيا... التقنيات الابتكارية لخدمة الحجاج

الحج في زمن التكنولوجيا... التقنيات الابتكارية لخدمة الحجاج