إخفاء الإعلان
2019-06-03T19:07:56Z

أشهر الوجهات السياحية في جزيرة تاسمانيا

طقس العرب –  جزيرة تاسمانيا هي الولاية الجزيرة الوحيدة في أستراليا، هي الأصغر مساحة، والأقل سكانًا، مفصولة عن ولاية فيكتوريا في البر الرئيسي الأسترالي عند مضيق باس، لكنها ليست مفصولة عن الجمال الطبيعي الذي تشتهر به استراليا.

 

يتركز معظم سكان تاسمانيا حول السواحل الجنوبية الشرقية والشمالية، أما بقية الأراضي فهي زراعية أو طبيعة عذراء، فمنطقة ميدلاندز الواقعة بين هوبارت ونسيستيون تُستخدم أساسًا في الزراعة، وبدوره يعتبر وادي هوون والمنطقة الواقعة لونسنتون وبورنيي رافدًا عاما للزراعة والبستنة في استراليا.

 

لا يزال جزء كبير من تسمانيا عبارة عن غابات كثيفة، فالمرتفعات الوسطى والساحل الغربي والجنوب الغربي فكلها مناطق غابات جبلية، معظمها عبارة عن أراضي محمية داخل الحدائق الوطنية، حيث تعتبر جزيرة تسمانيا أكثر ولاية جبلية في أستراليا، وأعلى جبل فيها هو جبل أوسا الذي يرتفع 1617 مترًا فوق مستوى سطح البحر.

 

أشهر المدن والبلدات السياحية في تاسمانيا

 

تتمثل أهم المدن والبلدات السياحية في كل من بيتشينو، وهي بلدة شاطئية على الساحل الشرقي، وبورني اتي تعتبر رابع أكبر مدينة في تاسمانيا بعد ديفونبورت الشهيرة بعباراتها السياحية "سبيريت أوف تسمانيا" أو روح تسمانيا، وبعد مدينة هوبارت عاصمة الولاية والمليئة بالأماكن التي تجعل زيارتك مفعمة بالحيوية، هناك لونسيستون وهي ثاني أكبر المدن.

 

بالنسبة للمدن التاريخية، تشتهر كوينزتاون بأنه كانت مدينة التعدين التاريخية وتقع على الساحل الغربي، وبدورها ريتشموند تضم الكثير من المباني القديمة التي يعود تاريخها إلى القرن التاسع عشر وكذلك أقدم جسر يستخدم في أستراليا، أما مدينة روس فهي آخر المدن التاريخية في جزيرة تسمانيا.

 

وتعتبر بلدة بورت آرثر الساحلية الواقعة في شبه جزيرة تسمان من أشهر الأماكن السياحية التي تستحق الزيارة، فهذه البلدة الكولونيالية الصغيرة لا تزال تحافظ بالكثير من المعالم التاريخية، كما أنها نقطة انطلاق للعديد من الجولات سيرا على الأقدام داخل شبه الجزيرة، وجولات القوارب لزيارة جزيرة الموت أو بوينت بوير.

 

تطبيق طقس العرب
play storeapp store