إخفاء الإعلان
2019-06-19T09:15:23Z

احذر.. العقارب وزواحف خطرة أخرى قد تهدد حياتك خلال ارتفاع درجات الحرارة

طقس العرب-  لا يقتصر الخطر الذي قد يداهم الإنسان خلال ارتفاع درجات الحرارة على الجانب الصحي وضربات الشمس فقط، بل تمتد إلى تهديد العديد من الكائنات الحية التي تبحث عن مأوى لها وتنتشر خلال فترات الحرارة المرتفعة.

 

اذ يُعد ارتفاع درجات الحرارة عاملاً رئيسياً وبيئة مناسبة لانتشار العديد الزواحف والحشرات الضارة التي تهدد حياة الإنسان خلال بحثها عن مكان تحتمي به من شدة الحر.

 

وخلال فصل الصيف، نتيجة ارتفاع درجات الحرارة وموجات الحر، ينبغي الحذر والحرص من الكثير من الزواحف والحشرات التي قد تنتشر في الكثير من الأماكن، خاصة في المناطق الزراعية والغابات

 

زواحف خطره قد تهدد حياتك خلال فصل الصيف

 

الأفاعي

  • تستعيد الأفاعي نشاطها وتخرج من أماكن اختبائها مع ارتفاع درجات الحرارة؛ لذا لا بد من اخذ الحيطة والحذر من قبل الأشخاص عند ذهابهم الى مناطق التنزه المختلفة واختيار الأماكن المناسبة للجلوس فيها وعدم الجلوس في الأماكن التي تكثر فيها الأعشاب والحجارة والصخور والجحور لأنها تشكل ملاذاً للأفاعي.

 

  • كما يجب عدم ترك الأطفال وحدهم ومراقبتهم أثناء اللعب وعدم السماح لهم بالمشي حفاة لحمايتهم من التعرض لخطر الأفاعي.  إلى جانب ضرورة التخلص من الأعشاب حول المنازل أو في حدائقها، وإغلاق جميع المنافذ والزوايا التي يمكن ان تأوي إليها الأفاعي.

 

  • وإذا ما تعرض شخص للدغ الأفعى فيجب اتخاذ عدد من الإجراءات الهامة؛ للتخفيف من خطورة الإصابة، وهي:  الهدوء وعدم تحريك الجزء المصاب؛ لأن حركته تزيد من انتشار السم داخل الجسم، كماينبغي الحرص على عدم الخوف والانفعال اللذان يؤديان إلى تسريع نبض المصاب وتوسعة الأوعية الدموية بحيث يسهل وصول السم الى جميع أعضاء الجسم.

 

  • ويجب استخدام الأربطة الضاغطة وربطها حول الجزء المصاب وليكن فوق اللدغة لمنع سريان السم مع الدم، ثم القيام بجرح مكان كل ناب من أنياب الأفعى الظاهر أثرها على الجزء المصاب بسكين نظيفة ومعقمة وذلك بطول ( 1سم ) وعمق نصف سنتمتر وغسل الجرح بالماء والصابون.

 

بالصور | الأفاعي السامة في الأردن... صفاتها ومدى خطورتها وأماكن انتشارها

 

العقارب:

  • تختبئ العقارب عادة تحت الحجارة وبين الصخور وفي لدغتها مادة سامه زلالية تدخل مجرى الدم وعادة ما تكون لدغاتها في الأطراف السفلية، ومن أعراضها أنها تسبب ألما موضعيا واحمرارا.

 

  • يوجد العديد من العلامات التي تدل على ذلك، منها: إفراز لعاب زائد من الفم مع دموع وكحة وتقيؤ وألم وإسهال و نبض سريع وارتفاع في ضغط الدم وعرق بارد وتنفس سريع وتوسع البؤبؤ واحمرار في الوجه والحاجة الى التبول وسخونة ودوخة وضبابية في الوعي.

 

  • اذا ما تعرض شخص للدغات العقرب، يجب إراحة المصاب ومنعه من الحركة لمنع سريان السم بشكل أسرع في الدم وتعقيم مكان اللدغة بالماء والصابون والكحول، ومن ثم تبريد موضع الإ صابة بالماء البارد والثلج للحد من انتشار السم ووضع رابط ضاغط فوق مكان اللسعة بقليل لمنع سريان السم مع الدم ونقل المصاب الى المستشفى بأسرع وقت ممكن لإتمام عملية العلاج.

 

15 صورة تثبت بأن استراليا من أخطر الأماكن على الأرض

 

حشرات تنتشر خلال فصل الصيف

ينشط خلال فصل الصيف ومع ارتفاع درجات الحرارة الكثير من الحشرات بكافة أنواعها، مما قد يجعل كل شخص عرضة إلى لسعاتها، قد يحتاج على إثرها أحياناً إلى كريم طبي مطهِّر ولكن المسألة ليست دوماً سهلة.

 

وينبغي عدم الاستهانة بلسعات الحشرات، فعلى الرغم من أن بعض لسعات الحشرات تكون عادية، إلا أنَّ هناك حشرات تعتبر لسعاتها خطرة إن لم يتم علاجها بالطريقة الصحيحة خصوصا إن كان البعض يعاني من حساسية تجاه الحشرات مما يستدعي استشارة طبيب أمراض جلدية.

 

ومن الحشرات التي يجب عدم الاستهانة بلسعاتها:  البق والبعوض والبراغيث والعناكب والنحل والدبابير والعث والقراد والنمل، وأم اربعة وأربعين.

 

ويُمكن التمييز بين لسعة الحشرة الطفيفة أو الخطيرة من خلال عدد من الأعراض الرئيسية أهمها: الألم الشديد إضافةً إلى الورم والكدمات، والإحساس بضيق في الحلق وألم في الصدر وسرعة ضربات القلب والشعور بالدوخة والقيء، فإذا ما برزت هذه العوارض، يجب على الشخص التوجه إلى غرفة الطوارئ في المستشفى.

 

 

 

 

تطبيق طقس العرب
play storeapp store