إخفاء الإعلان
2019-06-24T10:23:37Z

الأنظمة الجوية السائدة في صيف الجزيرة العربية

طقس العرب - تأثرت الجزيرة العربية خلال الأشهر الماضية بهطولات مطرية جيدة حيث ساد وسم مطير في مختلف المناطق وبخاصة في السعودية ، وتوزعت الهطولات المطرية بشكل جيد منذ الخريف الماضي على معظم المناطق واستمرت في بعض المناطق حتى نهايات مايو الماضي ولله الحمد. 

 

وتزامناً مع بداية فصل الصيف تتأثر المنطقة بعدة تغيرات جوية كما تنحسر الهطولات المطرية في معظم المناطق وبشكل طبيعي ويُستثنى من ذلك المناطق الجنوبية من السعودية وأجزاء من سلطنة عمان واليمن حيث تتأثر بنظام صيفي ماطر نتيجة لعدة عوامل جوية ربما يتمثل أهمها باندفاع تيارات رطبة من مناطق مختلفة مثل البحر الأحمر وبحر العرب كما تزداد نسب الغبار في بعض المناطق نتيجة لنشاط الرياح السطحية وترتفع درجات الحرارة بشكل كبير بحيث تقترب من الخمسين مئوية في المناطق الواقعة بين جنوب شرق العراق امتداداً الى الكويت والأجزاء الشرقية من السعودية بينما تبقى من مستويات أربعينية في باقي المناطق وبشكل أقل ومُعتدل في الجبال العالية.

 

ما هي أبرز العوامل الجوية خلال الفترة القادمة؟؟

 

ترتفع درجات الحرارة خلال الفترة القادمة في الجزيرة العربية نتيجة لسطوة المرتفع المداري وبالتحديد في الجزء الواقع بالقرب من الربع الخالي ومناطق الخليج العربي لذلك تتشكل منخفضات حرارية سطحية بقيم ضغط جوي منخفض بالتزامن مع ارتفاع الضغط الجوي نواحي بلاد الشام لذلك تندفع رياح شمالية الى شمالية غربية نشطة السرعة أو ما تُسميى بالبوارح تعمل على تشكل الغبار والأتربة انطلاقاً من العراق الى الكويت وشرق ووسط السعودية بالاضافة الى أجزاء من البحرين وقطر وفي بعض الأحيان ومع تزايد قوة هذه الرياح تصل كميات الغبار الى أجزاء من سلطنة عمان والأمارات واليمن تعمل على انخفاض الرؤية الأفقية في تلك المناطق لا سيما في الطرق الخارجية . 

 

 

وترتفع درجات الحرارة في المنطقة الواقعة بين جنوب شرق العراق والكويت حتى أجزاء من المناطق الشرقية من السعودية بحيث تقارب درجات الحرارة حاجز الخمسين مئوية مع تزايد كبير في نسب الرطوبة السطحية في تلك المناطق بحيث تُصبح الأجواء خانقة بشكل كبير خاصة في ساعات الظهر والعصر. وتستمر درجات الحرارة والرياح في سيطرتها حتى شهر اكتوبر على أن تبدأ بالتراجع التدريجي نتيجة لتخلخل قيم الشغط السطحي وبداية انفداع أحواض علوية من شمال غرب المنطقة.

 

 

وفي الجزء المُقابل ونتيجة لتقابل الرياح التجارية من نصفي الكرة الشمالي والجنوبي يبدأ تأثير ما يُعرف بالخط المداري ITCZ على الأجزاء الجنوبية من القارة الأفريقية وأجزاء من الجزيرة العربية حيث تزداد قيم الحمل الحراري وتتشكل السحب الركامية وتهطل زخات رعدية في تلك المناطق ومع ارتفاع هذا الحزام خلال شهري يوليو وأغسطس ترتفع الهطولات المطرية في أجزاء من اليمن وجنوب السعودية وأجزاء من جنوب شرق سلطنة عُمان ووسط أفريقيا. 

 

كما يبدأ خلال أواخر مايو وبدايات يونيو اندفاع رياح جنوبية الى جنوبية غربية أو ما يُعرف بالمونسون حيث تندفع من نواحي الصومال الى خليج عدن وأجزاء من جنوب السعودية امتداداً الى الأجزاء الغربية من المحيط الهندي وبحر العرب حتى تصل الى الهند، وتترافق هذه الرياح مع تشكل مرتفعات سطحية في غرب المحيط الهندي ونظراً لاختلاف درجات الحرارة بين درجات حرارة هذه الرياح وحرارة اليابسة تتشكل السحب الركامية الماطرة وتهطل زخات رعدية في تلك المناطق لا سيما في الهند والمرتفعات العالية.

 

 

ومع ارتفاع درجات الحرارة في الحيط الهندي لا سيما في الجزء الغربي وقبالة سواحل بحر العرب ترتفع احتمالية تشكل الحالات المدارية والتي قد تتطور الى الاعاصير أحياناً وقد تؤثر بشكل مباشر على بعض من الدول المطلة على الجزيرة العربية خاصة سلطنة عمان واليمن وأجزء من  جنوب شرق السعودية بما فيها الربع الخالي. وتحتاج هذه الحالات الى ظروف خاصة تتمثل بارتفاع درجات حرارة المياه حتى تكتسب مزيد من القوة كما أن رياح القص والناتجة عن المرتفع المداري الجاثم على الجزيرة العربية قد تضعف وتعمل على انحراف الحالة المدارية وضعفها نواحي الهند أو جنوب بحر العرب .

 

مدة تأثير هذه العوامل الجوية؟؟ 

 

تبدأ هذه العوامل الجوية بالتأثير تدريجياً مع أواخر شهر مايو وأوائل يونيو وتستمر حتى بدايات شهر أكتوبر على أن تبدأ ضعفها التدريجي مع اقتراب فصل الخريف وبداية تخلخل المرتفع المداري في الجزيرة العربية كما تبدأ المنخفضات الجوية بالاندفاع نحو الأجزاء الغربية من الجزيرة العربية مع ضعف تدريجي في رياح المونسون والبوارح على المنطقة . 

 

نتائج هذه الظروف الجوية؟؟

 

تُسيطر رياح شمالية غربية نشطة السرعة وجافة على الدول المُطلة على الجزيرة العربية بما فيها العراق والأجزاء الشرقية من السعودية تعمل على اثارة الغبار والأتربة وانخفاض الرؤية الأفقية في تلك المناطق ، بينما ينتج عن الخط المداري ITCZ والمونسون تشكل سحب ركامية ماطرة تجلب الأمطار الصيفية في مناطق الصومال والسودان وجنوب أفريقيا امتداداً الى أجزاء من جنوب السعودية واليمن وسلطنة عُمان خاصة في شهري يوليو وأغسطس .

 

 

تطبيق طقس العرب
play storeapp store