أخفاء الاعلان
2020-01-16T08:23:08Z

التغيّرات المناخيّة تهدد الكرة الأرضية…وماذا عن مربعانية الشتاء هذا العام؟

طقس العربthe8log-  تزداد يوماً بعد يوم المخاوف من التغيّرات المناخيّة في العالم وتتنوع الظواهر والتداعيات ما بين ذوبان الكتل الجليدية وارتفاع منسوب المياه وازدياد قوة الفيضانات، ما يؤدي إلى اختفاء جزر وصولاً إلى اختلال التوازن في المناخ وحدوث ظواهر طبيعية شاذة كالجفاف والأعاصير التي تهدد المحاصيل الزراعية والغابات والكائنات الحية من دون استثناء.

 

دراسات كثيرة أجريت ومؤتمرات كبرى عقدت للوقوف عند حجم هذه المشكلة التي باتت تهدد العالم بأسره، وقد نبّهت دراسات علمية متخصصة الى أن الكرة الأرضية تسير نحو كارثة مناخية وأن الأمر بحاجة إلى الاستيقاظ واتخاذ إجراءات عاجلة.

 

وإذا أردنا الدخول في أسباب هذه التغيرات فهي تنقسم إلى سببين، وفق دراسة حديثة أجراها فريق من الباحثين الدوليين في جامعات "إكستير" البريطانية و"فاجينينجين" الهولندية و"مونبلييه" الفرنسية، الأول مصدره الطبيعة ذاتها، ويمثل 13% فقط، بينما يتحمل الإنسان المسؤولية الأكبر عن تلك التغيرات بنسبة 87%. وقد حذّر البنك الدولي في تقرير صدر العام الماضي من أن معدّلات درجات الحرارة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ستزيد 6 درجات مئوية بحلول عام 2050، ما يعني أنها قد تصل إلى 55 أو 56 درجة مئوية.

 

الحلول المطروحة للتغيرات المناخية

تفرض التغيّرات المناخية المسببة للجفاف إيجاد حلول عاجلة وفعّالة، مثل الاتجاه إلى النباتات المتحمّلة للحرارة، وفي هذا الإطار أيضاً، تتجه بعض البلدان العربية ومنها الإمارات إلى الزراعات الملحية، التي تُروى بمياه البحار، في محاولة للتغلب على نقص المياه. كما تقوم دولة قطر بدور فعّال في الجهود الدوليّة بشأن تغير المناخ، بالمشاركة مع فرنسا وجامايكا والأمم المتحدة في قيادة التحالف المعني بتمويل الأنشطة المناخية وتسعير الكربون، إضافة الى قمة المناخ التي عقدت مؤخراً في مدريد واتفاق باريس للمناخ والذي تعهدت فيه كل دول المشاركة بالحد من الغازات الدفيئة.

 

مربعانية الشتاء في الأردن

وبما أن الحديث عن الطقس يطول، وهو من أولى اهتمامات الناس، فلا بد من التطرق إلى أربعينية الشتاء في الأردن أو ما يُعرف في اللهجة العامية ب "مربعانية الشتاء". فمن المعلوم أن فصل الشتاء يمتدّ إلى تسعين يوماً ويقسم إلى قسمين "المربعانية" أي أربعين يوما، تليها "الخماسينية" وهي 50 يوما وتسمى أيضا فترة السعود.

 

وبحسب الدكتور جمال الموسى مستشار طقس العرب في حديثه إلى صفحة "أمنية" عبر فيسبوك فإن "المربعانية في المملكة عادة تكون من 22 كانون الأول وتستمر حتى نهاية شهر كانون الثاني، وتعد هذه الفترة من السنة "الأبرد" في الأردن، إذ تكون درجات الحرارة فيها متدنية والبرد يكون قارساً كما تتشكل فيها كتل هوائية قطبية المنشأ مع امكانية كبيرة لتساقط الثلوج".

 

وفي الأردن تُطلَق أمثال شعبية كثيرة على مربعانية الشتاء منها على سبيل المثال: يا بتشَرّق يا بتغـرّق ، يا بتربـِّع يا بتـقـبـِّع ، يا شمس تحرق يا مطر تغرق.

 

التنبؤات الجوية بين الدقيق والمزيّف

يواجه الناس في كثير من الأحيان مسألة عدم الدقة في التنبؤات الجوية وانتشار الأخبار المزيفة عن التوقعات الجوية خصوصا عبر وسائل التواصل الاجتماعي، ما دفع بطقس العرب إلى اللجوء إلى مؤشر لتصنيف المنخفضات الجوية المؤلف من خمس درجات يتم على أساسه تصنيف حالة الطقس والمنخفضات والحرارة. مثلا الدرجة الأولى تعني أن المنخفض ضعيف ولا يتخلله الكثير من الأمطار، الدرجة الثانية منخفض طبيعي لا يستدعي أي خوف أو حذر، الدرجة الثالثة: أعلى من الدرجة الاعتيادية أما الدرجة الرابعة والخامسة فمخصصة للعواصف الشتوية والظواهر القوية.

 

وقد خصصت صفحة "أمنية"عبر فيسبوك حلقة خاصة تضمنت معلومات عن مربعانية الشتاء في الموروث الشعبي، يوم الانقلاب الشتوي، توقعات الطقس لشتاء 2019-2020، مؤشر تصنيف شدة المنخفضات الجوية وغيرها من المواضيع، ويمكنكم متابعة المزيد عن أخبار الطقس هذا العام ومشاهدة الحلقة كاملةً من خلال الفيديو التالي:

 

تطبيق طقس العرب
play storeapp store