النشرة الجوية الأسبوعية .. اجواء بارده وتجدد الهطولات خلال منتصف الاسبوع وبشكل أقوى مع نهايته

ناصر حداد
ناصر حداد
متنبئ جوي - قسم تطوير النماذج العددية
2018/11/17 م ، 1440/03/09هـ
النشرة الجوية الأسبوعية .. اجواء بارده وتجدد الهطولات خلال منتصف الاسبوع وبشكل أقوى مع نهايته
النشرة الجوية الأسبوعية .. اجواء بارده وتجدد الهطولات خلال منتصف الاسبوع وبشكل أقوى مع نهايته

طقس العرب – م. ناصر حداد – تتأثر المملكة خلال الأسبوع الحالي بأجواء أكثر برودة في المنطقة الشمالية والشرقية، كما تتأثر المملكة بفرصتين لهطول الأمطار (جنوب غرب ووسط وشرق) وذلك خلال منتصف الأسبوع، وبشكل أفضل مع نهايته.

 

وتسود أجواء باردة نسبياً خلال الأيام القادمة وذلك بفعل تواجد كتلة هوائية باردة نسبياُ مترافقة مع مرتفع جوي سطحي، يعمل على الدفع بتيارات هوائية باردة ليلاً نحو شمال وشرق وأجزاء من وسط المملكة، بحيث يتم الاستغناء عن استعمال وسائل التكييف بما في ذلك المنطقة الشرقية، والاستعانة بوسائل التدفئة وارتداء ملابس أكثر دفئاً في الحدود الشمالية وحفر الباطن والجوف، كما يرجى الانتباه أثناء القيادة بعد منتصف الليل والصباح الباكر نظرا لاحتمال تشكل الضباب.

 

أما عن فرص الأمطار هذا الأسبوع، فيتوقع أن تتأثر المملكة بفرصتين لسقوط الامطار بعد مشيئة الله، وذلك على النحو التالي؛

 

الفرصة الأولى؛ ستمتد من بعد منتصف ليلة الأحد/الاثنين وحتى صباح الثلاثاء، تبدأ على أجزاء من حائل وتمتد يوم الاثنين نحو الجوف والحدود الشمالية ثم على القصيم وشمال وغرب منطقة الرياض وتصل نحو العاصمة والشرقية بحدة ضعيفة ليلة الاثنين وصباح الثلاثاء. ويعود سبب الحالة الى تواجد حوض علوي بارد من الشمال يترافق مع تصادم هواء بارد من الشمال مع آخر دافئ ورطب عبر مناطق شبه مدارية من الجنوب الغربي مما يؤدي الى نشوء حالة عدم استقرار جوي وتكاثر السحب الماطرة والتي تكون رعدية الطابع غرب المناطق المذكورة، فيما تكون ديميه في الشمال والوسط.

 

الفرصة الثانية مع نهاية الاسبوع؛ وتعتبر أفضل وأقوى من الحالة الأولى، نظراً لتسرب تيارات هوائية رطبة ذات منشأ استوائي من بحر العرب ومناطق شبه مدارية من افريقيا نحو غرب ووسط وشرق المملكة، تترافق مع تواجد حوض علوي وكتلة هوائية باردة من الشمال، مما يؤدي الى نشوء حالة جيدة من عدم الاستقرار الجوي تشمل نطاقات واسعة من سواحل ومرتفعات البحر الأحمر الجنوبية وأجزاء من مناطق الطائف والمدينة المنورة والرياض بما فيها العاصمة والقصيم وحائل وحفر الباطن والشرقية بما فيها سواحلها، الا أن التأثير الأفضل سيكون محصوراً في أجزاء من جنوب غرب المملكة وشمال منطقة الرياض وأجزاء محدودة من القصيم وحفر الباطن والأجزاء الشمالية من الشرقية.

اذا اردت المساهمة في إثراء محتوى "طقس العرب" قم الآن بكتابة المقالات والاخبار وأرسلها إلينا لنقوم بنشرها وكن جزءاً من مجتمع طقس العرب
شاهد أيضاً