أخفاء الاعلان
2020-07-22T10:26:49Z

تسونامي الشام 365م .. قصة التسونامي العظيم الذي أغرق سواحل سوريا ولبنان ومصر وليبيا

طقس العرب- في المدن الساحلية عندما يضرب زلزال قوي، تصدر السلطات والمراكز المسؤولة غالبًا تحذيرًا من خطر تشكل التسونامي، وأشهر تسونامي شهده العصر الحديث تسونامي 26 ديسمبر 2004 في جزيرة سومطرة بجنوب شرق آسيا، وتسونامي 11 مارس 2011 في توهوكو - اليابان.

 

ولكن هل شهدت المنطقة العربية تسونامي؟

في التاريخ الحديث لم تشهد المنطقة العربية حدوث تسونامي، لكن تاريخيُا شهدت المنطقة العربية عام 365 ما يُسمى بـ " تسونامي الشام" أو" يوم الرُعب"، فما قصته؟

 

تسونامي الشام 365م...  ما قصته وكم خلّف خسائر بالأرواح؟ وما هي المدن التي ضربها؟

يوم 21 يوليو/تموز من العام 365 للميلاد، وقع زلزالٌ عظيم، وقت شروق الشمس في ذلك اليوم و تمركز قُرب جزيرة كريت، و قد قدر العُلماء اليوم قوة ذلك  الزلزال ما بين 8.3 و 8.5 على مقياس ريختر.

 

 وتسبب الزلزال آنذاك بتدمير كامل مباني جزيرة كريت، وأحدث دمار واسع في وسط وجنوب اليونان ومناطق شمال ليبيا وكُل من جزيرتي قبرص و صقلية التي تتبع لإيطاليا حالياً، في حين شعر بالهزة سُكان جنوب الدولة الرومانية حينها، إضافة إلى مناطق شاسعة من بلاد الشام و مصر.

 

وانطلقت عقب ذلك من مركز الزلزال موجات مد بحري هائلة ، تسببت في غرق مناطق ساحلية واسعة تحت مياه البحر المُتوسط ، حيثُ طالت الأمواج الهائلة سواحل شرق المُتوسط (لٌبنان و سوريا و فلسطين ، إضافة إلى سواحل مصر الشمالية بما فيها مدينة الاسكندرية)، وعدد من المدن في ليبيا مثل صبراتة.

 

الخسائر التي خلّفها تسونامي الشام 365م

تسببت أمواج المد البحري "تسونامي" 365م في إلقاء السُفن إلى مسافة 3 كيلومترات داخل اليابسة،  و مقتل عشرات الاف الأشخاص.

 

 

ما هو التسونامي (من هنا)

 

تطبيق طقس العرب
play storeapp store