أخفاء الاعلان
2020-02-05T14:15:48Z

فيديو | نشرة خاصة: متابعة حركة كتلة قطبية قارسة البرودة تندفع من القطب الشمالي إلى تركيا والمنطقة الأحد والاثنين

طقس العرب - يتابع المختصون في مركز طقس العرب الإقليمي لأرصاد و التنبؤات الجوية عن كثب نواتج المُحاكاة الحاسوبية لحركة كتلة قطبية قارسة البرودة تندفع من القطب الشمالي مباشرة إلى تركيا مُرفقة بدرجات حرارة قياسية من حيث البرودة و ذلك يومي الأحد و الاثنين القادمين.

 

 و تسلك هذه الكتلة القطبية قارسة البرودة مساراً يُسمى مساراً قارياً أي أنها لا تعبر مسطحات مائية واسعة، مما يجعلها (أي الكُتلة) تُحافظ خصائصها القطبية قارسة البرودة بالرغم من بُعدها عن القطب الشمالي، إذ تترافق هذه الكُتلة مع درجات حرارة في طبقات الجو كافة غير معهودة لتركيا و بلاد الشام من حيث البرودة.

 

 و في علم الأرصاد هناك ما يُسمى بنماذج عددية (و هي حاسوبية يتم تشغيلها عبر حواسيب فائقة القُدرة - إقرأ المزيد هنا)  تقوم باستشعار حركات الكتل الهوائية و مساراتها المُفترضة في الكرة الأرضية و يقوم المُتنبئون الجويون في العالم بتحليل هذه النواتج و استخلاص توقعات الطقس. و تختلف هذه النماذج العددية باختلاف أساليب تشغيلها في نتائجها و بالتالي تطرح هذه النماذج العددية بالعادة عِدّة سناريوهات ليست بالضرورة أن تكون دائماً مُتشابهة و خاصة في الحالات التي تنفصل بها كُتل هوائية عن ما يُسمى بالكُتلة الأم.  

 و نستعرض معكم بعض السناريوهات التي تُحاكي تحرك هذه الكتلة القطبية قارسة البرودة، إذ تُشير بعض النواتج لهذه النماذج العددية الحاسوبية بأن هذه الكُتلة القطبية تتحرك لاحقاً (أي عصر الأحد) من الأراضي التركية نحو بادية الشام مما يعمل على تأثر المملكة بموجة جليد و إنجماد تُعتبر الأقوى منذ سنوات و تكون فرص الثلوج ضعيفة عُموماً فيما إذا سلكت هذه الكتلة ذلك المسار (سناريو ١). في حين أن نواتج نماذج عددية أخرى تُشير إلى ابتعاد هذه الكُتلة الهوائية القطبية من الأراضي التركيا شرقاً باتجاه الأراضي الإيرانية جالبة معها طقس بارد إلى شديد البرودة في الأردن مع أجواء مُستقرة بوجهِ عام (سناريو ٢). كما و تشير بعض النواتج الأخرى إلى إندفاع هذه الكُتلة القطبية بشكل مباشر إلى شرقي البحر الأبيض المُتوسط و بلاد الشام مما يجعل المنطقة عُرضة للتأثر بمُنخفض ثلجي إلا أن هذا الإحتمال هو الأضعف و ذلك لقلة عدد النواتج التي تستشعر هذا المسار (سناريو ٣).

 

 و عبر المنظومة التكنولوجية المُطورة من "طقس العرب"، فإن توقعات مسار هذه الكُتلة سيكون غالباً بإتجاه منطقة بادية الشام (أي أقرب إلى سناريو ١ المطروح من النماذج العددية)، و هذا المسار سيؤدي إلى ما يلي في الأردن:

 

  • الأحد:
    • تدني درجات الحرارة بشكل مُتسارع.
    • هطول لأمطار مُتفرقة في مناطق مُختلفة.
    • تساقط ثلوج مُتقطعة مساء الأحد خاصة في جنوب المملكة.
  • ليلة الأحد - الاثنين:
    • انخفاض درجات الحرارة بشكل قياسي إلى ما دون الصفر في أغلب مناطق المملكة عدا البحر الميت و العقبة.
    • فرصة لبعض الثلوج المُتقطعة و بالأخص في جنوب و شرق المملكة.
    • موجة جليد و إنجماد غير اعتيادية تؤثر على معظم المناطق.
    • طقس قارس البرودة.
  • الاثنين:
    • طقس قارس البرودة في أغلب المناطق.
    • مُتقلب ما بين غائم جزئي و غائم.
    • بعض المناطق ستتعرض لحدوث إنجماد و جليد طيلة ساعات النهار.

و يقوم المُختصون في إدارة العمليات في مركز "طقس العرب" الإقليمي للأرصاد و التنبؤات الجوية بمراجعة دورية (على مدار الساعة) لنواتج و تحليلات القراءات الجوية و يقوم بإصدار تحديثات إن لزم الأمر.

 

 

يمكنكم مشاهدة النشرة من هنا أو عبر الفيديو التالي 

تطبيق طقس العرب
play storeapp store