أخفاء الاعلان
2019-06-22T21:39:22Z

ماذا تعرف عن الحياة في مقاطعة كيبك في كندا ؟

طقس العرب - يفخر سكان مقاطعة كيبيك، أكبر مقاطعة ناطقة بالفرنسية في كندا، بأنهم مختلفون عن جيرانهم، وهذا الشعور يمتد من اللغة التي يتحدثون بها إلى الطعام والأطباق وما وراءها من المظاهر الثقافية، وإذا كان هناك أي شيء يوحد جميع سكان كيبيك فهو حب الحياة مع المتعة والجدية.

 

  • في مقاطعة كيبك، يجب أن تكون اللغة الفرنسية هي اللغة السائدة على اللافتات واستقبال العملاء، حيث يوجد قوانين كثيرة تدعم استمرارية الفرانكفونية في هذه المقاطعة الكندية، مثل: القوانين التي تملي  على الآباء ما إذا كان بإمكانهم إرسال أطفالهم إلى المدرسة الإنجليزية أو الفرنسية.

 

  • كما يمكن القول بأن قوانين كيبك من أكثر قوانين اللغة صرامة في العالم، حتى أن هناك كيانًا يسمى OQLF والمعروف باسم شرطة اللغات، يفرضون القانون من خلال فرض غرامات على الشركات غير المتوافقة، وعادة ما يرتدون ملابس مدنية عادية.

 

  • يوجد حوالي 80 ٪ من سكان المقاطعة البالغ عددهم حوالي 8 ملايين نسمة يتحدثون الفرنسية كلغة أم، وخارج مدينة مونتريال متعددة الثقافات يتحدث معظم الناس اللغة الفرنسية فقط، وبكل تأكيد لقد تطورت لغة موليير بشكل كبير في المستعمرة الفرنسية السابقة.

 

  •  العديد من سكان كيبيك يتكلمون بلغة الجوال، حيث أصبح لكل منطقة مراوغاتها اللغوية الخاصة بها، وعادةً ما تكون لغة الجوال أكثر إبداعًا في منطقة مونتريال حيث يُجمع بين كلمات متعددة في كلمة واحدة أو يتم إسقاط المصطلحات الإنجليزية مع النطق الفرنسي.

 

  • اليوم الوطني لكندا يكون الأول من شهر يوليو، ولكن تلك الاحتفالات تكون صامتة في مقاطعة كيبك مقارنة باحتفالات سان جان بابتيست المعروفة باسم العيد الوطني في 24 يونيو، ولأنه في بداية الصيف تقام الاحتفالات في الهواء الطلق، مع الموسيقى القوية الناطقة بالفرنسية.

 

  •  سكان كيبك يحبون لعبة الهوكي، وعلى الرغم من أن الكيبكيون لا يشاركون في لعبة الهوكي بشكل جماعي بالطريقة التي اعتادوا عليها في القديم، إلا أنها لا تزال الرياضة الأكثر شعبية هناك، وفي فصل الشتاء تقيم المدن حلباتهم الخاصة المجانية في الهواء الطلق.

 

تطبيق طقس العرب
play storeapp store