أخفاء الاعلان
2019-04-26T20:22:47Z

هذا ما تسبب به الصقيع في بعض المناطق السورية

طقس العرب - تعرضت بلاد الشام ومن ضمنها سوريا لمنخفض جوي شديد البرودة مع بداية هذا الأسبوع وقد تصاحب المنخفض كتلة هوائية باردة تسببت بتساقط زخات من الثلوج على على المرتفعات الجبلية التي تجاوزت ال 900 متر.

 

ما هي الأضرار التي نشأت بفعل هذا المنخفض الجوي في المناطق السورية؟

وقد أدى هذا المنخفض إلى انخفاض درجات الحرارة بشكل كبير جدا خلال ساعات الليل وخصوصاً في المرتفعات مما أدى إلى حدوث الصقيع والذي من شأنه تسبب في تلف أزهار الأشجار في بعض المناطق ومنها منطقة راس العين التابعة لمدينة يبرود في القلمون الشمالي.

وذكرت صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بهذه البلدة أن نسبة الخسائر وصلت 100% حيث من الصعب إيجاد ثمرة واحدة في شجرة كاملة.

فقد تعرضت الى موجة صقيع قوية تسببت بإضرار  فادحة في أشجار الكرز والمشمش والجوز.

كما وقد تسبب تساقط حبات البرد بكثافة وموجة الصقيع في الليل في ريف القنيطرة الشمالي إلى أضرار في أزهار الأشجار المثمرة مثل الكرز والدراق والكرمة.

كما تسبب تساقط البرد بكثافة واحجام كبيرة في ريف الحسكة وريف دير الزور إلى أضرار كبيرة في محاصيل القمح والشعير والكمون بحسب ما ذكرت مصادر أهلية من هناك

 

من الجدير بالذكر أن الصقيع يحتاج عدة ظروف جوية ليتشكل.

  1. هدوء سرعة الرياح.
  2. ارتفاع الرطوبة النسبية في الأجواء،
  3. أن تكون السماء ليلا صافية وغير ملبدة بالغيوم.

 

وعند ذلك يصبح التبريد الإشعاعي كبير وواضح، فتنخفض الحرارة الملامسة لسطح الأرض بشكل كبير مقارنة مع تلك المسجلة على ارتفاع ٢ متر من سطح الارض

فعند تكاثف بخار الماء على سطح الأرض، يتشكل الندى ، ولكن بفعل برودة الاجواء الكبيرة وانخفاض الحرارة لما دون الصفر المئوي تتجمد قطرات الندى ويتشكل الصقيع.

 

ونظرا لثقل الهواء البارد وكثافته الأعلى من الهواء الدافئ؛ يكون وزن الهواء البارد اكثر وبالتالي يتكدس بشكل أكبر في الوديان والسفوح الشرقية والشمالية مقارنة من باقي المناطق.

 

اقرأ أيضاً:

كيف تحمي النباتات من خطر الصقيع؟

 

تطبيق طقس العرب
play storeapp store