إخفاء الإعلان

هل تستقر الأجواء مُجدداً في السعودية خلال الفترة المُقبلة ...

2019/01/30

طقس العرب - ابراهيم شخاترة - تأثرت السعودية بحالة من عدم الاستقرار الجوي خلال الأيام الماضية وهطلت الأمطار في مختلف المناطق رافقها تشكل البرق والرعد ولله الحمد ، وينظر كادر التنبؤات الجوية بعين التفائل للفترة القادمة اذ يُتوقع استمرار اندفاع الأحواض الباردة نواحي المنطقة مع تشكل حالات عدم الاستقرار الجوي.

 

وعانت مناطق الجزيرة العربية خلال بدايات يناير حتى الأيام الماضية من استقرار الأجواء وارتفاع درجات الحرارة في وسط وجنوب المملكة بسبب جثوم المرتفع المداري لفترة طويلة رغم مرور بعض الاحواض الباردة الا ان تمركزها لم يكن مُبشرا لاي استجابة من مصادر الرطوبة اللازمة من البحر الأحمر وبحر العرب ، ويغلب على شهر يناير استقرار الأجواء فيه خلال السنوات الماضية وعودة النشاط في الأشهر التي تليه.

 

وبحسب اخر التحديثات الجوية المُعالجة داخل قسم التنبؤات الجوية فانه من المُتوقع أن تتأثر أجزاء من وسط المملكة وبالتحديد مدينتي الرياض والقصيم بالأضافة الى أجزاء من شرق المملكة بحالة سريعة من عدم الاستقرار الجوي اعتباراً من مساء يوم السبت الموافق 02/02/2019 وتستمر لمدة 24 ساعة فقط  ، ينتج عنها هطول زخات من الأمطار في تلك المناطق بمشيئة الله ناتجه عن مرور حوض علوي سريع من شمال المملكة.

 

 

ليس ذلك فحسب انما يتم مُراقبة اندفاع لحوض علوي بارد نواحي بلاد الشام ومصر خلال نهاية الأسبوع الأول من فبراير ، قد ينتج عنها استجابة سطحية جيدة لمنخفض البحر الأحمر مدعوما بتيارات دافئة من نواحي افريقيا ، الأمر الذي يعني تشكل حالة من عدم الاستقرار الجوي في أجزاء من جنوب غرب المملكة وربما أجزاء واسعة من وسطها هذه المرة ونظرا لبُعد الفترة وكثرة التغييرات فان الاحتمالات واردة للتغيير خلال الفترة القادمة.

 

 

وكما جرت العادة سيقوم كادر التوقعات الجوية طويلة المدى باصدار التوقعات الشهرية لشهر فبراير للسعودية خلال الأيام القليلة القادمة بمشيئة الله.