إخفاء الإعلان
2019-05-26T18:06:07Z

ويلينغتون .. عاصمة تحكي حياة نيوزيلندا

 

طقس العرب - ويلينغتون عاصمة نيوزيلندا ليست أكبر مدينة في البلاد، هذا الشرف يذهب إلى أوكلاند العاصمة السابقة، ولكنها مدينة نابضة بالحياة مليئة بالمشاهد المفعمة في المقاهى والعديد من الأماكن والمتاحف والمعارض الفنية والصالات الموسيقية.

 

تقع ويلينغتون على طول مضيق كوك في الطرف الجنوبي الغربي من الجزيرة الشمالية، إنها مدينة شديدة الانحدار يتركز فبها النشاط حول وسط المدينة التجاري، حيث تعمل نسبة كبيرة من سكان ويلينغتون.

 

تشهد المنطقة التجارية ازدحامًا كبيرًا، حيث يمكنك الوصول إلى أي جزء منها سيرًا على الأقدام، وهي مقسمة إلى أربع مناطق رئيسية، كورتيناي كارتر الذي تتركز فيه الحياة الليلية ومحور الحافلات العامة، كوبا كارتر ويضم عددًا كبيرًا من المطاعم والمقاهي والبارات، لامبتون كارتر وهو شارع شهير للمتسوقين، وأخيرًا الواجهة البحرية الممتدة من شارع وايتمور إلى أورينتال باريد.

 

ويلينغتون.. متاحف تحكي حياة نيوزيلندا

 

تضم ويلينغتون مجموعة من المتاحف أشهرها تي بابا تونغاريوا (المتحف الوطني في نيوزيلندا) على الواجهة المائية ويقدم عروضًا رائعة عن تاريخ وفن وثقافة نيوزيلندا، ومتحف ويلينغتون سيتي آن دسي، وهو متحف بحري وسع مجموعته لتشمل كل ما يخص المدينة أيضًا.

 

هناك أيضًا متحف الكوخ الكولونيالي في ضاحية مونت كووك، وقد تم بناؤه عام 1858 كأقدم مبنى في المدينة، وأصبح اليوم متحفًا مخصصًا للحياة الاستعمارية، ولأن نيوزيلندا تشتهر بالكريكت فإنه ينبغي زيارة متحف الكريكت لتعرف أكثر عن تاريخ البلاد وحبها لهذه الرياضة.

 

حدائق جميلة ومباني مذهلة

 

وحتى تكتمل لك الصورة بين تاريخ وثقافة وطبيعة، يقدم لك تلفريك ويلينغتون ومتحف التلفريك رحلة خلابة من منطقة التجارة المركزية إلى قمة الحدائق النباتية التي تتربع على مساحة 25 هكتارا من النباتات المحلية، وللمسافرين مع العائلة أن يزوروا حديقة الحيوانات الرائعة.

 

وإذا رغبت في أشهر المباني التاريخية فيوجد أيضًا كنيسة القديس بولس القديمة التي بُنيت في عام 1865، وتعتبر كلية ويلينغتون للقانون أكبر مبنى خشبي في نصف الكرة الجنوبي بأكمله، وهي مكان يستحق الزيارة حتمًا، كما تعد الأوركسترا السمفونية النيوزيلندية مكانًا رائعًا للاستماع إلى بعض الموسيقى الكلاسيكية المدهشة.

تطبيق طقس العرب
play storeapp store