إبحث في المقالات

النشرة الجوية الموسمية – للأردن (صيف 2024)

مركز طقس العرب يُتابع احتمالية بأن يكون صيف 2024 أحد أكثر المواسم حرارة في التاريخ المُسجل.

يعتمد إصدار هذه التوقعات على دراسة سلوك الحرارة والضغط الجوي في النصف الشمالي من الكرة الأرضية، ويشمل ذلك الغلاف الجوي والمسطحات المائية الكبرى، ودمج تلك التوقعات مع مراكز الرصد العالمية، للخروج بأعلى دقة توقعات ممكنة.

 

وطور خبراء طقس العرب في قسم البحث العلمي والتطوير، طرق علمية تعتبر الأولى من نوعها على مستوى الوطن العربي والعالم، اذ تعتمد على الذكاء الاصطناعي في توقعات الأشهر المقبلة، وذلك عن طريق تطوير خوارزميات ومعادلات رياضية معقدة لكشف سلوك الغلاف الجوي وتصحيح التوقعات الجوية بعيدة المدى.

 

وبخلاف النشرة الجوية اليومية، تركز هذه النشرات على سرد حالة الطقس العامة خلال شهر، حيث يكون الهدف منها معرفة انحراف كميات الأمطار ودرجات الحرارة عن معدلاتها العامة. وينشغل العديد من عُلماء الأرصاد في العالم بمحاولة فك لغز إحراز توقعات فصلية دقيقة عبر إجراء العديد من الأبحاث في هذا الصدد والذي يُشارك فريق طقس العرب في جزءٍ منها.

 

وتكمن الفائدة المرجوة من النشرات الفصلية، في مساعدة مختلف القطاعات في التخطيط المُبكر لفصل الخريف والشتاء على حد سواء ولا سيما القطاع الزراعي الذي يبني مخططاته الزراعية على هذه المؤشرات التي تساعد أحيانًا على جني وتحقيق الأرباح عبر استغلال هذه المعلومات، إضافة إلى العديد من القطاعات الأخرى التي تستفيد من هذه التوقعات، مثل القطاعات التجارية، قطاع الملبوسات، قطاع الطاقة وغيرها.

 

ملاحظة: يمنع منعاً باتاً نقل هذه المعلومات والبيانات والنشرة الجوية ونشرها على وسائل التواصل الاجتماعي وغيرها و/أو التصرف بها بأي شكل من الأشكال دون أخذ الموافقة المسبقة والخطية من طقس العرب وذلك تحت طائلة المُساءلة القانونية.

 

طقس العرب - يُقدم لكم طقس العرب النشرة الجوية الموسمية المتوقعة خلال الأشهر (تموز - آب - أيلول) لعام 2024.

 

إصدار: حزيران 2024

يعتمد إصدار هذه التوقعات على دراسة سلوك الحرارة والضغط الجوي في النصف الشمالي من الكرة الأرضية، ويشمل ذلك الغلاف الجوي والمسطحات المائية الكبرى، ودمج تلك التوقعات مع مراكز الرصد العالمية، للخروج بأعلى دقة توقعات ممكنة.

 

وطور خبراء طقس العرب في قسم البحث العلمي والتطوير، طرق علمية تعتبر الأولى من نوعها على مستوى الوطن العربي والعالم، اذ تعتمد على الذكاء الاصطناعي في توقعات الأشهر المقبلة، وذلك عن طريق تطوير خوارزميات ومعادلات رياضية معقدة لكشف سلوك الغلاف الجوي وتصحيح التوقعات الجوية بعيدة المدى.

 

وبخلاف النشرة الجوية اليومية، تركز هذه النشرات على سرد حالة الطقس العامة خلال شهر، حيث يكون الهدف منها معرفة انحراف كميات الأمطار ودرجات الحرارة عن معدلاتها العامة. وينشغل العديد من عُلماء الأرصاد في العالم بمحاولة فك لغز إحراز توقعات فصلية دقيقة عبر إجراء العديد من الأبحاث في هذا الصدد والذي يُشارك فريق طقس العرب في جزءٍ منها.

 

وتكمن الفائدة المرجوة من النشرات الفصلية، في مساعدة مختلف القطاعات في التخطيط المُبكر لفصل الخريف والشتاء على حد سواء ولا سيما القطاع الزراعي الذي يبني مخططاته الزراعية على هذه المؤشرات التي تساعد أحيانًا على جني وتحقيق الأرباح عبر استغلال هذه المعلومات، إضافة إلى العديد من القطاعات الأخرى التي تستفيد من هذه التوقعات، مثل القطاعات التجارية، قطاع الملبوسات، قطاع الطاقة وغيرها.

 

 

الخرائط الجويـــــة

الأنظمة الجوية السائدة 

 

 

انحراف درجات الحرارة 

 

 

انحراف الأمطار 

 

 

الوضع العام:

 

  • أجواء صيفية في النصف الأول من شهر تموز، وازدياد وطأة الحر تدريجياً في النصف الثاني من شهر تموز.
  • شهر آب اللهاب سيكون حاراً عموم أيام الشهر.
  • تزايد الحاجة لوسائل التبريد والطاقة خلال شهري تموز وأب.
  • لا يستبعد هطول زخات أمطار صيفية خلال النصف الثاني من شهر تموز وخلال شهر آب.
  • تراجع فرص تشكل موجات حارة خلال شهر أيلول.

 

 

حالة الطقس المُفصلة لكل شهر:

 

 الشهر الأول: (تموز / يوليو 2024) 

 

  • درجة الحرارة: عموم الشهر حرارة أعلى من المعدل.
  • الأمطار : لا أمطار هامة سوى بعض الأمطار الصيفية خلال النصف الثاني من الشهر.
  •  وصف الشهر: يسيطر ضغط مرتفع على شمال القارة الأوروبية، مما يؤدي إلى سيادة طقس صيفي اعتيادي في منطقة شرق المتوسط وبلاد الشام خلال النصف الأول من الشهر، أما في النصف الثاني من الشهر وخاصة في الأسبوع الرابع من المتوقع ارتفاع درجات الحرارة لتصبح أعلى من معدلاتها المعتادة مع وجود تقلبات مناخية حادة، كما لا يستبعد هطول زخات أمطار صيفية في مناطق محدودة.

 

 الشهر الثاني: (آب / أغسطس 2024) 

 

  • درجة الحرارة: أعلى من المعدلات العامة
  • الأمطار: لا أمطار هامة سوى بعض الأمطار الصيفية على فترات. 
  • وصف الشهر: يسيطر ضغط جوي منخفض على شمال القارة الأوروبية مما يسمح بتمدد واشتداد المرتفع الجوي أكثر نحو العروض شبه المدارية وصولا إلى شرق المتوسط ودول بلاد الشام، يرافقه كتل هوائية أكثر حرارة وسيطرة طقس حار إلى حار جداً على فترات، كما لا يستبعد هطول زخات أمطار صيفية في مناطق محدودة.

 

 الشهر الثالث: (أيلول / سبتمبر 2024)  

 

  • درجة الحرارة: حول المعدلات العامة.
  • الأمطار: لا أمطار هامة.
  •  وصف الشهر:  يسيطر ضغط مرتفع على جنوب وغرب القارة الأوروبية، فبالتالي تتراجع فرص تشكل موجات حارة، ليسود طقس حار نسبياً بوجه عام، يتخللها بعض الأيام معتدلة الحرارة.

والله أعلم.

 

ArabiaWeather

* بإمكانك مشاهدة النشرات الشهرية والموسمية كاملةً عبر الباقة المميزة

الإشتراك في الباقة المميزة