أخفاء الاعلان
2020-07-15T18:09:07Z

الأردن | يُعتبر فصل الصيف الحالي صيفاً إعتيادياً حتى الآن فما السبب في ذلك

لا تتحمل شركة طقس العرب أيّة مسؤوليّة عن المواد الّتي يتم عرضها أو نشرها في “مدونات طقس العرب”، ويتحمل المدونون بالتالي كامل المسؤولية عن كتاباتهم.

كما لا تتحمل شركة “طقس العرب” أيّة مسؤولية عند إعادة نشر المواد المنشورة في “مدونات طقس العرب” في وسائل الاعلام المختلفة، مما يضع أي جهة تقوم بنشر هذه المدونات باسم طقس العرب أو نقلا عن طقس العرب تحت طائلة المسؤولية والمساءلة القانونية.

طقس العرب-  يعتبر فصل الصيف الحالي حتى الآن صيفاً إعتيادياً بشكل أولي واعتمادًا على الأحوال الجوية التي تسود المملكة والتي سادتها سابقاً ويستعرض التقرير التالي مقارنة الصيف الحالي حتى الآن بالأعوام السابقه ولعلها ابرزها صيف 2015 وهو مغني عن التعريف.

 

 

ما سبب تصنيف الصيف الحالي حتى الآن صيفاً عادياً....

 

 

يعتبر فصل الصيف الحالي حتى هذه اللحظة صيفاً معتاد وتم تصنيفه على هذا النحو بسبب عدم تأثر المملكة بالكثير من الكتل الهوائية الحارة او حتى الحارة نسبيًا حيث كانت درجات الحرارة والأجواء ضمن نمطها المعتاد وذلك عِوضاً عن الأجواء المعتدلة التي شهدتها المرتفعات الجبلية العالية سوا بعض الأيام التي تصنف بالحارة.

 

 

وحتى إعداد هذا التقرير لم تتعرض المملكة إلا لموجة حارة واحدة فقط وهي التي شهدناها خلال أواخر أيام شهر رمضان المُبارك وشهدت المملكة ارتفاعات مؤقته على الحرارة خلال الفترات الماضية ولكنها لم ترقى لما يسمى علمياً "بموجة حر"ورغم ارتفاع الحرارة إلا أن الأجواء بقيت ضمن حدود  الصيفية المعتادة مع وجود بعض الأيام الحارة او الحارة نسبيًا والتي تعتبر قليلة بفضل الله.

 

 

وبالرغم من اننا في شهر تموز إلا أن درجات الحرارة لم تتجاوز حتى الآن حاجز 34 درجة في بعض الأيام التي ارتفعت فيها الحرارة اما الحرارة التي سيطرت في معظم الأيام كانت تصل إلى اواخر الـ20 درجة فوق الجبال ومطلع الـ30 في بقية المدن وتعتبر منطقة الأغوار والبحر الميت والعقبة والبادية الشرقية مناطق ذات مناخ مختلف عن مدن المملكة الرئيسية واجواءها مختلفة فهي معتادة على الأجواء الحارة.

 

 

الصيف الحالي ومقارنته بصيف 2015..

 

 

يعتبر فصل الصيف 2015 فصل الصيف الأشد حرًا منذ العام 2010 كثرت فيه الموجات الحارة وتجاوزت الحرارة خلال بعض اشهره حاجز الـ40 درجة وتميز بموجاته الحارة طويلة الأمد تعتبر إحداها قياسيه في حين يعتبر الصيف الحالي قليل الموجات الحارة حتى الآن ودرجات الحرارة فيه معتادة عمومًا الأمر الذي يجعل الصيف الحالي حتى الآن "إعتيادياً".

 

 

وبالنظر لما تبقى من فصل الصيف اخر شهر تموز وبداية شهر آب رُبما تتعرض المملكة لكتل هوائية حارة من جديد ترتفع على إثرها درجات الحرارة مجددًا ولكن حتى الآن يُعتبر فصل الصيف 2020 معتادًا في المملكة.

 

 

والله أعلم.

لا تتحمل شركة طقس العرب أيّة مسؤوليّة عن المواد الّتي يتم عرضها أو نشرها في “مدونات طقس العرب”، ويتحمل المدونون بالتالي كامل المسؤولية عن كتاباتهم.

كما لا تتحمل شركة “طقس العرب” أيّة مسؤولية عند إعادة نشر المواد المنشورة في “مدونات طقس العرب” في وسائل الاعلام المختلفة، مما يضع أي جهة تقوم بنشر هذه المدونات باسم طقس العرب أو نقلا عن طقس العرب تحت طائلة المسؤولية والمساءلة القانونية.
تطبيق طقس العرب
play storeapp store