الإمارات تطلق مشروع تجريبي لتعدين ثاني أكسيد الكربون للحد من تداعيات تغير المناخ

2023-01-17 2023-01-17T08:30:19Z
رنا السيلاوي
رنا السيلاوي
محرر أخبار - قسم التواصل الاجتماعي

طقس العرب - مع اعتراف المنظمات والصناعات بتداعيات تغير المناخ، يسير العالم نحو مستقبل خال من الكربون وبناء استراتيجية الحياد المناخي لمستقبل مستدام، ومن هذه الاستراتيجيات إطلاق الإمارات مشروع تجريبي قائم على تكنولوجيا تعمل على إزالة ثاني أكسيد الكربون من الغلاف الجوي وتحويله إلى صخور بشكل دائم ضمن التكوينات الصخرية الموجودة في إمارة الفجيرة.

 

وأعلنت "أدنوك"،الإماراتية، اليوم الثلاثاء، خلال فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة، عن تعاونها مع كل من مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية، وشركة أبوظبي لطاقة المستقبل "مصدر"، وشركة "44.01"، لإطلاق المشروع التجريبي المقرر أن يبدأ في يناير 2023.

 

 

وسيستخدم المشروع، تقنية شركة "44.01" لالتقاط الكربون وتعدينه (CCM). وسيكون المشروع هو الأول في مجال التقاط ثاني أوكسيد الكربون من الغلاف الجوي وتعدينه، الذي تنفذه شركة عاملة في قطاع الطاقة في منطقة الشرق الأوسط، ويعمل على تقديم مساهمة كبيرة في دعم مبادرة الإمارات الاستراتيجية لتحقيق الحياد المناخي بحلول 2050

 

وتم اختيار إمارة الفجيرة لتنفيذ هذا المشروع التجريبي نظراً لوفرة البريدوتيت فيها، وهو شكل من الصخور يتفاعل بشكل طبيعي مع ثاني أوكسيد الكربون ويحوله إلى معدن ويضمن عدم تسربه مرة أخرى إلى الغلاف الجوي.

 

كيف تتم عملية تعدين ثاني أكسيد الكربون؟

سيتم من خلال هذا المشروع التجريبي التقاط غاز ثاني أوكسيد الكربون من الغلاف الجوي وخلطه مع مياه البحر ومن ثم حقنه بطريقة آمنة في التكوينات الصخرية البريدوتيتية تحت الأرض حيث سيتمعدن.

 

(تحت الأرض ، يتلامس محلول CO2 مع البازلت ويتحول إلى كالسيت أبيض طباشيري يملأ مسام الصخور- BBC)

 

((I) التقاط ثاني أكسيد الكربون من بخار الغلاف الجوي ليذهب إلى محطة فصل الغاز (II) يتم خلطه بالماء (III) نقله بالأنابيب إلى موقع الحقن (IIII) وضخه تحت الأرض حيث يتمعدن CO2 في الصخور - BBC)

 

وتُعد إزالة ثاني أوكسيد الكربون من الغلاف الجوي أمراً حيوياً للحد من آثار وتداعيات تغير المناخ. وعلى عكس عملية تخزين ثاني أوكسيد الكربون، فإن التمعدن يزيل ثاني أوكسيد الكربون بشكل دائم عن طريق تحويله إلى صخور، مما يقلل على المدى الطويل من الحاجة إلى مراقبة وتأمين خزانات ثاني أوكسيد الكربون تحت الأرض، ما يسهم في توفير حل آمن وفعال من حيث التكلفة وطبيعي للتخلص من ثاني أوكسيد الكربون المحتجز عالمياً.

 

وسيتم تشغيل المشروع بالاعتماد على مصادر الطاقة الشمسية التي توفرها "مصدر". وسيوفر هذا المشروع التجريبي كذلك إمكانية تعدين مليارات الأطنان من ثاني أوكسيد الكربون المحتجز في جميع أنحاء المنطقة.

 

اقرأ أيضا: تقرير طبي: تغيّر المناخ يُهدد صحة الشعوب بشكل حاد

اقرأ أيضا: ما مدى ارتباط الأحداث المتطرفة التي يشهدها العالم الآن بتغير المناخ.. وكيف ساهم الإنسان في حدوثها

شاهد أيضاً
أخبار ذات صلة
وين تروح في عطلة نهاية الأسبوع في الرياض وحالة الطقس المتوقعة

وين تروح في عطلة نهاية الأسبوع في الرياض وحالة الطقس المتوقعة

السعودية | انطلاق حملة "سقيا" الماء الصيفية بمدينة الرياض بـ800 ألف عبوة ماء

السعودية | انطلاق حملة "سقيا" الماء الصيفية بمدينة الرياض بـ800 ألف عبوة ماء

نهاية القطع المبرمج للكهرباء في الكويت.. ومن يرشد الاستهلاك يحصل على ضعف الترشيد مالاً

نهاية القطع المبرمج للكهرباء في الكويت.. ومن يرشد الاستهلاك يحصل على ضعف الترشيد مالاً

أفضل فصل للسفر إلى السعودية: متى وأين تستمتع بزيارتك؟

أفضل فصل للسفر إلى السعودية: متى وأين تستمتع بزيارتك؟