أوروبا تتأرجح بين الدفء والبرد الشديد ... موجة برد تضرب القارة الأوروبية تُرفق بالأمطار والثلوج فماذا سيكون اثرها على المملكة؟

2024-04-24 2024-04-24T08:54:54Z
هشام جمال
هشام جمال
مُدون في طقس العرب

طقس العرب - تُشير آخر مُعطيات المُحاكاة الحاسوبية المُستلمة لدينا في مركز طقس العرب إلى حدوث تغييرات لافته على شكل الانظمة الجوية في نصف الكرة الشمالي تحديداً القارة الأوروبية إذ وبعض تعرضها لموجات من الدفء التي رافقها درجات حرارة ثلاثينية الفترة الماضية، يعود الهواء البارد إلى شديد البرودة ومن أصول قطبية لغزو مناطق واسعة من القارة الأوروبية من شمالها إلى جنوبها مُسبباً دخول اجواء اقرب لما تكون شتوية في دول واسعة من القارة الأوروبية وعلى إثر ذلك تتسرب رياح باردة إلى شمال القارة الإفريقية لاسيما المغرب والجزائر وتونس، ولكن علمياً كيف سينعكس ذلك على المملكة ولماذا يحدث ذلك؟ 

 

رد فعل عكسي لموجة البرد على القارة الأوروبية على شكل اندفاع لكُتلة هوائية حارة من الصحراء الكُبرى الأفريقية نحو المملكة

بحسب المختصون في مركز طقس العرب الإقليمي فإن اندفاع الهواء البارد بهذه الصورة والحجم على القارة الاوروبية ووصوله لبعض مناطق شمال افريقيا بهذه الوضعيه يكون له رد فعل عكسي ومُباشر على شكل اندفاع هواء حار من عُمق الصحراء الكُبرى الإفريقية نحو المملكة وبلاد الشام، إذ بدأت المملكة وبلاد الشام تتأثر بكُتلة هوائية حارة نسبياً إلى حارة يوم الثلاثاء 23/4/2024 ونتيجة تعمق الهواء الحار اليوم الأربعاء ويوم غد الخميس تزامناً مع تحرك مُنخفض جوي خماسيني لأجواء المنطقة يتسبب بزيادة تدفع التيارات الحارة سطحياً فإن درجات الحرارة ستشهد المزيد من الارتفاع وتكون اعلى من مُعدلاتها الطبيعية لمثل هذه الفترة من السنة من 8-12 درجة مئوية ويُصبح بذلك الطقس أشبه بالصيفي منه للربيعي، حيث تسود أجواء حارة مُبكرة في عموم مناطق المملكة وشديدة الحرارة في الأغوار والبحر الميت والعقبة، وتكون درجات الحرارة العُظمى التي تُسجل عصراً ضمن اطار مُنتصف الثلاثينيات مئوية بالمُدن إلى أعلى من ذلك بقليل في بعض المناطق والأحياء لاسيما الخميس، بينما تقترب من مُنتصف الاربعينات لأول هذا العام في بعض مناطق الأغوار، كما وينعكس ذلك على درجات الحرارة الليلية التي ستشهد ارتفاعاً لافتاً أيام الأربعاء والخميس، ويُصبح الطقس دافء ساعات المساء و الليل الاولى إلا أنه يميل للإعتدال مع ساعات الليل المُتأخرة والفجر.

التيار النفاث القطبي يغزو القارة الأوروبية (طقس شديد البرودة وثلوج ربيعية في عِدة مناطق)

 

وبحسب مُعطيات النماذج العددية يُتوقع أن يغزو التيار النفاث القطبي مناطق واسعة من القارة الأوروبية يندفع هواء بارد الى شديد البرودة مما سيعرض دول واسعة من القارة الاوروبية لموجة من البرد التي يرافقها انخفاض حاد في درجات الحرارة وامطار غزيرة أحياناً مصحوبة بعواصف رعدية تكون مُحملة بحبات البَرَد ذات الحجم الكبير، كما سنرى بإذن الله مشاهد للثلوج الربيعية وهي تتساقط وتتراكم وتُعيق مظاهرة الحياة العامة في مناطق عِدة لاسيما فوق المرتفعات الأوروبية بما فيها سلسلة جبال الألب إضافةً الى مرتفعات دول البلقان واسبانيا وفرنسا وغيرها بإذن الله.

 

معامل تذبذب القطب يتجه نحو قيم سلبية ومُرتفعات جوية تضرب القطب الشمالي مُسببةً إنحدار الهواء القطبي نحو القارة الاوروبية بهذه الصوره

ويرى المُختصون في مركز طقس العرب الإقليمي بعد متابعة سلوك قيم الضغط الجوي فوق الدائرة القطبية الشمالية (معامل تذبذب القطب الشمالي AO) يشهد قيماً سلبية، ويعني ذلك أن قيم الضغط الجوي فوق الدائرة القطبية مُرتفعة وهذ الذي بعد مشيئة الله كان السبب في اندفاع الهواء البارد بهذه الصوره وغزوه للقارة الأوروبية بعد تموج وتعمق التيار النفاث القطبي، تناقضات الطقس العجيبة ولله في خلقه شؤون.

 

والله أعلم.

شاهد أيضاً
أخبار ذات صلة
بالفيديو والصور: المطبات الهوائية والتغير المناخي ..خطر حقيقي بات يتربص بالطائرات

بالفيديو والصور: المطبات الهوائية والتغير المناخي ..خطر حقيقي بات يتربص بالطائرات

لأول مرة هذا الموسم: القبة الحرارية تؤثر الأيام الأخيرة من الشهر على 7 دول عربية و تتسبب بحدوث موجة حارة و درجات حرارة تُقارب 50 درجة مئوية

لأول مرة هذا الموسم: القبة الحرارية تؤثر الأيام الأخيرة من الشهر على 7 دول عربية و تتسبب بحدوث موجة حارة و درجات حرارة تُقارب 50 درجة مئوية

الإعصار "رمال" يقطع الكهرباء عن الملايين في الهند وبنغلادش

الإعصار "رمال" يقطع الكهرباء عن الملايين في الهند وبنغلادش

الأردن | بلاغ حكومي بعطلة رسمية في الأردن

الأردن | بلاغ حكومي بعطلة رسمية في الأردن