لأول مرة.. تايلاند تسجل رقم قياسي بأعلى درجة حرارة جراء موجة حر تضرب دول جنوب شرق آسيا

2023-04-15 2023-04-15T21:27:32Z
رنا السيلاوي
رنا السيلاوي
محرر أخبار - قسم التواصل الاجتماعي

طقس العرب - تواجه دولا في جنوب شرق آسيا أسوأ موجة حر خلال شهر أبريل في تاريخ آسيا، والتي تمتد تأثيراتها في أكثر من عشرة بلدان آسيوية، حتى سجلت تايلاند يوم 14-4-2023 أعلى درجة حرارة في تاريخها عند 45.4 درجة مئوية، محطما أعلى درجة حرارة تم تسجيلها على الإطلاق في الظل عام 2016 بمقاطعة ماي هونغ سون في الشمال: 44.6 درجة.

 

كما سجلت دول آخرى درجات حرارة قصوى قياسية، منها: 44.0 درجة مئوية في باكستان، 43.5 درجة مئوية في الهند، 43.3 درجة مئوية في ميانمار، 41.7 درجة مئوية في بنغلاديش، 42 درجة مئوية في آسيا الوسطى. 

 

تايلاند: الشهر الأكثر سخونة والضباب الدخاني يزيد الأمر سوءا

يعتبر شهر أبريل الشهر الأكثر سخونة في جنة العطلات في جنوب شرق آسيا، حيث تعاني أجزاء كبيرة من تايلاند من موجة حر شديدة بشكل غير عادي، وقد اصدرت السلطات التايلاندية تحذيرات صحية في الوقت الذي يقدر فيه خبراء الأرصاد الجوية درجات حرارة تصل إلى 50 درجة في الشمس.

 

بالإضافة إلى ذلك ، يتعين على سكان شمال تايلاند التعامل مع الضباب الدخاني. والذي تسبب لآلاف الأشخاص بمشاكل في الجهاز التنفسي والتهاب الحلق في الأسابيع الأخيرة. 

 

هل يُعتبر ذلك نذيرا على تغيرات مُناخية تحصل في المنطقة؟

وفقا للمُتنبئين الجويين في مركز طقس العرب، تتميز تايلاند كغيرها من الدول المُجاورة في جنوب شرق آسيا بالمُناخ المداري، والذي يجعلها تفتقد للأجواء المُعتدلة خلال فصل الربيع، بل تسود أجواء حارة وجافة ربيعاً وتكثر موجات الحر في العديد من المناطق، لكن مُنذ عدة أيام تتأثر تايلاند بموجة حارة يُمكن وصفها بالقياسية، سُجلت من خلالها درجات حرارة مُرتفعة للغاية ومتجاوزة مُعدلاتها لمثل هذا الوقت من العام بكثير.

هل يُعتبر ذلك نذيرا على تغيرات مُناخية تحصل في المنطقة؟

حتى نُجيب على هذا التساؤل لابُد أن نعرّف التغير المُناخي، يقصد بتغير المناخ التحولات طويلة الأجل في درجات الحرارة وأنماط الطقس وفقاً لهيئة الأمم المُتحدة، وقد تكون هذه التحولات طبيعية فتحدث، على سبيل المثال، من خلال التغيرات في الدورة الشمسية.

ولكن، منذ القرن التاسع عشر، أصبحت الأنشطة البشرية المسبب الرئيسي لتغير المناخ، ويرجع ذلك أساسًا إلى حرق الوقود الأحفوري، مثل الفحم والنفط والغاز، ما أدى لانبعاث كميات كبيرة من غازات الدفيئة وأهمها ثاني أكسيد الكربون.
 

ومن خلال تعريف التغير المُناخي نرى في كادر التنبؤات الجوية في مركز طقس العرب الإقليمي أن أحداث الطقس غير الاعتيادية الحاصلة مؤُخراً لا يُمكن وصفها بالتغييرات المُناخية إلا في حال حصولها على مدار عِدة سنوات متتالية.

والله أعلم

شاهد أيضاً
أخبار ذات صلة
المُحيط الهندي | آخر مُستجدات الاضطرابات المدارية في خليج البنغال وتطورات وصولها إلى أول نشاط مداري لهذا العام

المُحيط الهندي | آخر مُستجدات الاضطرابات المدارية في خليج البنغال وتطورات وصولها إلى أول نشاط مداري لهذا العام

تحت المراقبة: مياه الجزء الإستوائي من المُحيط الهادئ تشهد تبريداً مُستمراً فهل يُنذر ذلك بعودة تنامي ظاهرة اللانينا

تحت المراقبة: مياه الجزء الإستوائي من المُحيط الهادئ تشهد تبريداً مُستمراً فهل يُنذر ذلك بعودة تنامي ظاهرة اللانينا

سلطنة عُمان والإمارات | ارتفاعات كبيرة على درجات الحرارة لتقترب من الـ 50 مئوية مطلع الأسبوع

سلطنة عُمان والإمارات | ارتفاعات كبيرة على درجات الحرارة لتقترب من الـ 50 مئوية مطلع الأسبوع

سلطنة عُمان والإمارات | مراقبة موجات شرقية وتأثيرات مُباشرة لمنخفض المونسون على فترات هذا الصيف .. تفاصيل

سلطنة عُمان والإمارات | مراقبة موجات شرقية وتأثيرات مُباشرة لمنخفض المونسون على فترات هذا الصيف .. تفاصيل