لأول مرة في رحلة تاريخية... مسبار ناسا سوف يلمس الشمس خلال عام 2024

2024-01-07 2024-01-07T08:50:05Z
ندى ماهر عبدربه
ندى ماهر عبدربه
صانع مُحتوى

طقس العرب - يستعد مسبار باركر الشمسي، الذي يتبع لوكالة ناسا، لخطوة تاريخية مذهلة في عام 2024.

ففي 24 ديسمبر المقبل، سيقترب هذا المسبار من الشمس بمدى أقل مما فعلته أي مركبة فضائية سابقة، مما يضفي عليه أهمية مماثلة لهبوط الإنسان على سطح القمر في عام 1969.

وستكون المركبة الفضائية الأولى التي تقترب بهذا الشكل من الشمس، حيث ستصل إلى سرعات غير مسبوقة لأي جسم صنعه الإنسان وسيتجاوز سرعتها 195 كم في الثانية (435,000 ميل في الساعة)، ما يعادل السفر بالطائرة من لندن إلى نيويورك في غضون 30 ثانية.

وفي الوقت نفسه، سيبتعد المسبار عن سطح الشمس بمسافة تبلغ 6.2 مليون كيلومتر فقط، وقد تبدو هذه المسافة كبيرة بالنسبة للعديدين، إلا أن نور روافي، العالمة المشاركة في المشروع، أكدت أن هذه المهمة ستمثل إنجازًا ضخمًا للإنسانية.

ومن المتوقع أن تكون هذه المهمة إحدى أخطر المهام التي أُجريت على الإطلاق، حيث ستتعرض المركبة لدرجات حرارة تفوق 1400 درجة مئوية وستحقق المركبة هذه السرعة الهائلة من خلال الاندفاع حول كوكب الزهرة، وسيؤدي ذلك إلى تعزيز مدارها حول الشمس وزيادة سرعتها ويشكل الدخول والخروج بسرعة، مع قياسات بيئية الشمس، التحدي الأكبر في هذه المهمة.

 

 

مسبار باركر الشمسي يحطم الحواجز في استكشاف الشمس

تم إطلاق مسبار باركر الشمسي في عام 2018، وفي عام 2021 أحرز إنجازاً هائلاً كأول مركبة فضائية تدخل الغلاف الجوي العلوي للشمس، المعروف بالإكليل. منذ ذلك الحين، اقترب المسبار 18 مرة من الشمس.

وفي تحدٍ فريد، يتحدى المسبار الظروف القاسية عن طريق إجراء هبوطات سريعة في الغلاف الجوي الحار، وتمكنت سرعته الهائلة ودرعه الحراري من التعامل مع هذه الظروف، حيث يجمع بيانات قيمة للعلماء على الأرض.

والهدف الرئيسي هو الكشف عن الغاز تتعلق بالشمس، حيث يعد الغلاف الجوي الخارجي للشمس بيئة ذات حرارة تفوق مليون درجة مئوية، وهو أمر غامض بالنسبة للعلماء.

وتولد الهالة أيضًا رياح شمسية تتحرك بسرعة 400 كيلومتر في الثانية، مما يمكن أن يؤثر في أجهزة الاتصالات والبعثات الفضائية المستقبلية، ويبقى سر هذه الظواهر غامضًا، وقد يكون لها تأثيرات كبيرة على كوكبنا.

وفي العام المقبل، سيقترب مسبار باركر الشمسي ثلاث مرات إضافية من طاقة الشمس، مما يضعنا أمام لحظات مثيرة في عالم استكشاف الفضاء.

 

 

اقرأ أيضا:

كسوف الشمس حدث فلكي مُميز .. كيف يحدث وما هي أنواعه؟

لماذا تكون الشمس باردة في الشتاء؟

 


المصادر:

explorersweb

bbc

شاهد أيضاً
أخبار ذات صلة
الجمعية الفلكية الأردنية: اكتشاف كهف على سطح القمر

الجمعية الفلكية الأردنية: اكتشاف كهف على سطح القمر

اكتشاف كهف كبير على سطح القمر قد يتمكن البشر من العيش فيه

اكتشاف كهف كبير على سطح القمر قد يتمكن البشر من العيش فيه

الأردن  | هل تأثرت الشركات الأردنية بالخلل التقني العالمي؟

الأردن | هل تأثرت الشركات الأردنية بالخلل التقني العالمي؟

السعودية: تنبيه من رياح نشطة تتسبب بغبار و أتربة مثارة على عِدّة مناطق من المملكة الأسبوع القادم ضمن ما يُعرف بموسم الغُبرة

السعودية: تنبيه من رياح نشطة تتسبب بغبار و أتربة مثارة على عِدّة مناطق من المملكة الأسبوع القادم ضمن ما يُعرف بموسم الغُبرة