مركبة فضائية صينية تكشف عن هياكل غامضة تحت سطح المريخ

2023-12-05 2023-12-05T15:20:10Z
ندى ماهر عبدربه
ندى ماهر عبدربه
صانع مُحتوى

طقس العرب - أعلن علماء صينيون عن نتائج جديدة من عمليات المسح التي أُجريت على موقع هبوط مركبة "زورونغ" على سطح المريخ، في سهل يوتوبيا بلانيتيا في نصف الكرة الشمالي، وكشف الفريق عن اكتشاف هياكل متعددة الأضلاع غير المنتظمة تمتد إلى عمق يصل إلى 35 مترًا على طول مسار الروبوت، وتتراوح أبعاد هذه الهياكل من سنتيمترات صغيرة إلى عدة عشرات من الأمتار، ويُعتقد من قبل العلماء أن هذه التضاريس متعددة الأضلاع الدفينة قد نشأت نتيجة لدورات التجمد والذوبان على سطح المريخ على مرَّ الزمن، ولكنها قد تكون أيضًا ذات طابع بركاني ناتجة عن تدفقات الحمم البركانية الباردة.

 

"مركبة "زورونغ" الصينية تحقق إنجازًا تاريخيًا على سطح المريخ

هبطت المركبة الفضائية "زورونغ" على سطح المريخ في 15 مايو 2021، مما جعلت الصين ثاني دولة في التاريخ تحقق نجاحًا في الهبوط على الكوكب الأحمر.

وقامت المركبة، التي أُطلق عليها اسم إله النار الصيني، باستكشاف موقع هبوطها ونقلت صورًا، بما في ذلك صورة "سيلفي" مع مركبة الهبوط، التي التقطتها كاميرا عن بعد، لدراسة تضاريس المريخ وقياسات باستخدام أداة رادار اختراق الأرض (GPR). كان الهدف الرئيسي لـ "زورونغ" هو إجراء مهمة أرضية لمدة ثلاثة أشهر، ولكنها عملت بنجاح لأكثر من عام قبل دخولها في حالة سبات.

وبالرغم من عدم ورود أي أخبار حول المركبة منذ مايو 2022، أكد علماء من معهد الجيولوجيا والجيوفيزياء التابع للأكاديمية الصينية للعلوم، الذين عملوا مع بيانات "زورونغ"، أن أداة GPR تمثل تكملة مهمة لاستكشافات الرادار المداري من مهمات أخرى مثل "مارس إكسبريس" والمركبة المدارية Tianwen-1 الصينية وأشاروا إلى أن مسح GPR في الموقع يمكن أن يوفر تفاصيل محلية هامة حول الهياكل السطحية وتكوينها على عمق يصل إلى 100 متر على طول مسار المركبة.

وتشير البيانات إلى اكتشاف ستة عشر هيكلاً متعدد الأضلاع بطول 1.2 كيلومتر، مما يشير إلى وجود توزيع واسع لتضاريس مماثلة تحت "يوتوبيا بلانيتيا"، والتي قد تكون قد تشكلت منذ مليارات السنين خلال عصور المريخ المبكرة.

 

 

 هياكل غامضة تحت سطح المريخ

رغم رصد التضاريس المضلعة في عدة مناطق من سطح المريخ من خلال مهام سابقة، يعد الاكتشاف الحالي الأول الذي يظهر مؤشرات على وجود ميزات مضلعة مدفونة حيث أوضح الفريق أن هذه التضاريس، المتعددة الأضلاع والمدفونة، تستلزم بيئة باردة، وربما تكون مرتبطة بعمليات تجميد وذوبان الماء والجليد في جنوب "يوتوبيا بلانيتيا" لفترة تمتد من 3.7 إلى 2 مليار سنة.

أظهرت بيانات رادار المركبة "زورونغ" من الأبحاث السابقة أن فيضانات متعددة في نفس الفترة الزمنية أدت إلى تكوين طبقات متعددة تحت سطح "يوتوبيا بلانيتيا" وفي السياق نفسه، أشار الفريق إلى أن آليات التكوين المحتملة تشمل انكماش الرواسب الرطبة، مما يؤدي إلى تكوين الشقوق الطينية، فضلاً عن الانكماش الحراري الناتج عن تبريد الحمم البركانية، الذي يؤدي أيضاً إلى تكوين الشقوق.

ويعتقد الخبراء، استنادًا إلى الفرضيات حول أصل هذه الهياكل المضلعة المكتشفة، أن هناك تغيرًا في المناخ على المريخ في خطوط العرض المنخفضة إلى المتوسطة، نتيجة للميل الكبير للكوكب، وقد أوضح الفريق الصيني أن:

"الهيكل الداخلي مع المواد المغطية للتضاريس المضلعة المدفونة يشير إلى وجود تغيير ملحوظ في المناخ القديم في وقت لاحق. ويُظهر التباين في العمق حوالي 35 مترًا تحولًا ملحوظًا في النشاط المائي أو الظروف الحرارية في المريخ القديم، مما يشير إلى وجود اضطراب مناخي على خطوط العرض المنخفضة إلى المتوسطة".

 

 

 

اقرأ ايضا:

بيوت مصنوعة من البطاطا للعيش على سطح المريخ

الكشف عن مصدر الزلزال الأكثر قوة الذي ضرب المريخ

 


المصادر:

yahoo

sciencetimes

space

arabic.rt.

شاهد أيضاً
أخبار ذات صلة
مركبة تدخل القمر استعدادًا لأول هبوط منذ أكثر من 50 عامًا

مركبة تدخل القمر استعدادًا لأول هبوط منذ أكثر من 50 عامًا

قمر اصطناعي عملاق بقي 30 عام في الفضاء واليوم يسقط

قمر اصطناعي عملاق بقي 30 عام في الفضاء واليوم يسقط

دراسة : يُمكن خفض الحرارة في مدينة الرياض 4.5 درجات

دراسة : يُمكن خفض الحرارة في مدينة الرياض 4.5 درجات

نظام لتحلية مياه البحر .. وثورة متقدمة تُعزز تحلية الماء وتوفر الطاقة

نظام لتحلية مياه البحر .. وثورة متقدمة تُعزز تحلية الماء وتوفر الطاقة