أخفاء الاعلان
2019-10-17T13:57:11Z

قروح البرد

طقس العرب- موقع الطبي-  قروح البرد هي حالة جلدية تصيب حوالي 90% من الناس لمرة واحدة في حياتهم على الأقل، وهي من الأمراض التي تتأثر بعوامل بيئية ومرضية عديدة، ومنها الحالة الجوية والأمراض المرتبطة بالمناخ. تظهر قروح البرد على شكل فقاقيع في مناطق مختلفة من الجلد نتيجة عدوى فيروسية.

 

المناطق التي تصيبها قروح البرد:

  • الشفاه وما حولها.
  • فتحة الأنف.
  • الذقن.
  • الخدين.
  • اللثة وسقف الفم.

 

ارتباط تغيرات حالة الطقس بتحفيز نوبات الصداع النصفي (الشقيقة )

 

ويعد الفيروس المسبب لقروح البرد، وهو فيروس هيربس من النوع الأول (بالإنجليزية:Herpes simplex virus- type-1) من الفيروسات شديدة العدوى، وينتقل عن طريق الجلد أو السوائل للأشخاص المصابين. تبدأ عدوى الفيروس بعد مدة قد تصل إلى عشرين يوماً بعد الاحتكاك مع الشخص المصاب، و تستمر حوالي أسبوع إلى عشرة أيام.

 

يقدر أن حوالي ثلثي الأشخاص قد أصيبوا مسبقاً بعدوى فيروس هيربس من النوع الأول، إلا أنه العدوى لا تؤدي بالضرورة إلى الإصابة بقروح البرد. عند الإصابة بفيروس هيربس، قد يبقى الفيروس كامناً لفترات طويلة داخل الخلايا العصبية إلى حين التعرض لمحفز، ليتسبب حينها بقروح البرد. هذه المحفزات قد تختلف من شخص لآخر، وتشمل:

  • الإصابة بالحمى.
  • الطقس البارد.
  • تناول بعض الأطعمة.
  • التعرض لضغوطات يومية.
  • التعرض لضوء الشمس.
  • الإصابة بالزكام.
  • الإعياء.
  • الدورة الشهرية.

 

فوائد الرمان في الشتاء.. كنز لجسم الإنسان

 

قد تتكرر نوبات قروح البرد بشكل شهري لدى البعض، بينما قد تحدث على فترات متقطعة خلال السنة لدى البعض الآخر. كذلك فإن أجسام بعض الأشخاص قد تكّون أجسام مضادة للفيروس، مما يمنع تكرار الإصابة به مجدداً. بالإضافة، قد تتطور قروح البرد إلى عدوى تسبب التهاب في اللوزتين والحلق لدى البالغين. وغالباً ما تتبع قروح البرد نمطاً معيناً في ظهورها، ففي البداية يشعر المصاب بوخز أو حكة حول الفم أو منطقة الإصابة، ومن ثم تظهر القروح على شكل فقاعات مائية حول أطراف الفم، يرافقها ألم وتهيج. في النهاية، تنفقأ هذه الفقاعات، وتتسرب إفرازاتها، ومن ثم تتشكل قشرة صفراء تختفي بعد فترة.

 

قروح البرد خلال فصل الشتاء

عندما تنتقل إليك عدوى فيروس هيربس المسبب لقروح البرد، يبقى الفيروس كامناً لفترات طويلة حتى يتعرض لمحفز قد تصاب على أثره بقروح البرد. يعد الطقس البارد، وبالأخص فصل الشتاء، أحد هذه المحفزات التي قد تنشط الفيروس بعدة طرق غير مباشرة، من أهمها:

  • الإصابة بالزكام أو البرد، والتي تبلغ أوجها خلال فترة الشتاء، وتعد أحد المحفزات الرئيسية للإصابة بقروح البرد.
  • الإصابة بالحمى الناتجة عن الزكام، والتي تحفز كذلك فيروس هيربس وتؤدي لظهور القروح.
  • التعرض لجفاف وتشقق الشفاف بفعل الطقس البارد والهواء الجاف، مما قد يزيد من فرصة ظهور قروح حول الفم.
  • كثرة التعرض للعدوى الميكروبية خلال فصل الشتاء، مما قد يجعل جهاز المناعة أقل كفاءة في التعامل مع فيروس قروح البرد.
  • تصادف فصل الشتاء مع فترات العمل المضغوطة، أو الامتحانات النهائية، قد يضاعف من القلق والضغط لدى المصابين بفيروس هيربس، مما قد يحفز الفيروس خلال هذه الفترة.

ما هو الوقت المناسب لأخذ مطعوم الانفلونزا؟

تطبيق طقس العرب
play storeapp store