لماذا نميل إلى تناول "الطعام المريح" في فصل الشتاء؟

2024-02-04 2024-02-04T11:34:31Z
ندى ماهر عبدربه
ندى ماهر عبدربه
صانع مُحتوى

طقس العرب - أطباق المعكرونة بالجبنة والحلويات والحساء الدافئ، والشوكولاتة الساخنة مع المارشميلو يمثلون رفقاءً مثاليين في أيام الشتاء، حيث تجعلنا هذه الأصناف اللذيذة وغيرها من الأطعمة نستشعر الارتياح في الأجواء الباردة ولكن، لماذا نشتاق إليها بشكل خاص في فصل الشتاء، بينما لا نكون بالشغف نفسه في الصيف؟

 

لماذا نميل إلى تناول "الطعام السريع"  في فصل الشتاء أكثر من الصيف؟

توضح اختصاصية التغذية العلاجية حنين السالم أن "الطعام المريح" يشير إلى نوع من الأطعمة المرتبطة بالراحة النفسية والتسلية، ويُستخدم هذا المصطلح للدلالة على الأطعمة التي يتناولها الأشخاص بشكل عام لتحسين المزاج أو التخفيف من التوتر والقلق أو حتى الملل.

غالباً ما تكون الأطعمة المريحة غنية بالنشويات والدهون والسكريات، وتشمل المعجنات، والشوكولاتة، والحلويات، والوجبات المقلية، والوجبات السريعة، كأمثلة على ذلك.

 

الأسباب التي تدفعنا لتناول الطعام السريع في فصل الشتاء:

تساعد وجبات الطعام المريحة في إضفاء لمسة من المتعة، حيث يُفرز الطعام هرموني الدوبامين والسيروتونين بكميات كبيرة، مما يُرتبط بالشعور اللحظي بالسعادة، وفقًا لتفسيرات الخبراء.

حيث إن  استهلاك "الطعام المريح" يعتبر استجابة لضغوط عاطفية، حيث يميل الأشخاص الذين يواجهون مشاعر سلبية إلى تناول الطعام غير الصحي كوسيلة لتلبية احتياجاتهم الفورية، حتى لو كان ذلك لفترة قصيرة، وهو ما يُعرف بـ "الأكل العاطفي".

وفي فصل الشتاء، يتعرض الناس لكميات أقل من ضوء الشمس، نظرًا لاختصار فترة النهار، مما يؤدي إلى نقص فيتامين "دي" الذي يؤدي دورًا في إنتاج هرمون السيروتونين ومع هذا النقص في إنتاج الهرمون، يلاحظ الأفراد تغيرات في مزاجهم وطاقتهم، مما يجعل الاكتئاب الموسمي ظاهرة شائعة في فصل الشتاء، وفي مواجهة تلك التقلبات المزاجية، يلجأ الناس إلى تناول "الطعام المريح" الذي يحسن المزاج فورًا.

 

 

كيفية التعامل مع الرغبة في الأطعمة السريعة في فصل الشتاء؟

للتعامل الصحي مع الرغبة في تناول الأطعمة المريحة، تنصح اختصاصية التغذية العلاجية حنين السالم  باللجوء إلى الأطعمة التي تشعر بالدفء، مثل الحساءات الصحية مثل شوربة العدس أو الخضار، حيث تساعد على ترطيب وتدفئة الجسم وملء المعدة، وبالتالي تقليل الشعور بـ"الجوع العاطفي".

توضح السالم أن إدخال المأكولات الموسمية مثل البطاطا الحلوة، أو الكستناء، أو الذرة كوجبات خفيفة يُعتبر فكرة رائعة بدلاً من الأطعمة العالية الدهون، حيث توفر كمية جيدة من النشويات الصحية والألياف التي تساعد على الشعور بالشبع لفترة أطول.

وتشدد على أهمية كسر الحلقة المفرغة من الطعام العاطفي عبر استبدال اللجوء إلى الأطعمة المريحة بعادة أخرى، مثل ممارسة هواية أو رياضة محببة للشخص، حيث تزيد هذه الأنشطة إفراز هرمون الإندورفين الذي يحسن المزاج ويقلل التوتر.

 

 

اقرأ أيضا:

أفضل الأطعمة التي يمكن تناولها في فصل الشتاء

التغذية في فصل الشتاء .. أطعمة تساعدك في مواجهة البرد

 


المصادر:

aljazeera

qasdeer

 

شاهد أيضاً
أخبار ذات صلة
الأردن | %178 ارتفاع حالات الإصابة بجدري الماء

الأردن | %178 ارتفاع حالات الإصابة بجدري الماء

الأردن | طبيب أردني يحذر من طفرة جديدة لفيروس كورونا في الصيف

الأردن | طبيب أردني يحذر من طفرة جديدة لفيروس كورونا في الصيف

هذا الموعد المتوقع لولادة المولود الأول لولي العهد الأمير الحسين بن عبدالله والأميرة رجوة

هذا الموعد المتوقع لولادة المولود الأول لولي العهد الأمير الحسين بن عبدالله والأميرة رجوة

هل تشعر بأن اليوم أطول؟ دراسة حديثة تكشف كيف يزيد "تغير المناخ" طول الأيام

هل تشعر بأن اليوم أطول؟ دراسة حديثة تكشف كيف يزيد "تغير المناخ" طول الأيام